موقع الو د معاذ فتيح - رقيه البوعريش - ركن المناهل 2 - ملوك الشاورما عجمان - Mishaal Bo Hamad - ميدي كمفورت للعنايه بالجسم والقدم - نائل السعاده - عماش - احمد جاد الكريم المحامي - ابو عبدالعزيز المطوع - ماجد الشثري - معمل تحاليل. د. عادل زلطه. المنصوره - محمد الحويله 6 - امين النشار - جابر محل عبايات دريم مول - د/جميل الغزالي - بنك الانماء الرياض احمد التويجري 85114 - ابو عبدالعزيز المطوع - سالب الخبر مليط حلو - مطعم فتوش - بقالة سوباط - صالون لؤلؤه الخور - عجمي بداح مندوب تركي بن سعود - مطعم روستو صباح الاحمد - شمسين مطعم فطائر - نايف الوثلان - الطاف شؤون - محمد بامطرف بنك - جمال - دكتور / وليد بوحيمد - د فهد فر حا ن ا لعنز ي - هزاع الزهراني ابو فهد - شاي ساره العجمي للتنحيف + أيلول التركي - فطاير اليبو خيطان - بوابة نجد - خالده اليتامى تنميه المجتمع - جوس ستوري - فايض الأطعمة لجنة الرقة ابو عبدالهادي - كشري جحا الفروانية - مطعم رستم - تغريد اللقاني الدكتوره - ابو عصام صاحب بيت ام الهيمان - مساج صيني منازل - د عبدالعزيز العنزي - وكيل الحسين صالح جخمه - د / حافظ طوهري - د / عماد بشاره - ام الهيمان عصام - د حمد العجمي جراحه تجميل - د. رائد طليمات -
الجديد بوحمارة ألقابه - [بحث جاهز للطباعة] بحث عن حرب 6 اكتوبر 1973 بالصور pdf doc - - نشل (تشلاو) - تعويض مزدوج (فيلم) بطولة - سورداراويات - ديشار أسترالي - عتال - معاهدة أمريكية تونسية أنظر أيضا -
آخر المشاهدات [بحث جاهز للطباعة] طريقة و طرق و كيفية كتابة تقرير و تقارير عن زيارة و طبي و مدرسي و صحفي فني اداري - - هاتف وعنوان مستشفى عبيد التخصصي - الملز, مدينة الرياض - جوزيف بيكان - نص السردي (أدب) الفرق بين الكاتب والشخصية والسارد - كلية القلم الجامعة الأقسام - زي القوات العسكرية السعودية الزي العسكري للقوات المسلحة - معركة السبية - حقوق المثليين في بنين القوانين المتعلقة بالنشاط الجنسي من نفس الجنس - طريقة تحضير كيكة الدخن بدون بيض بالذ طعم خطوة بخطوة - خدمة استخراج الشهادات الصحية بالمملكة العربية السعودية - تبني المثليين للأطفال تربية الإل جي بي تي للأطفال - [بحث جاهز للطباعة] بحث متكامل عن علم الاحياء - - برنامج رجيم كيميائي سريع المفعول لفقدان 1 كيلو كل يوم من الدكتور فوز - هاتف وعنوان الشئون الصحية بالحرس الوطني , مركز الأعمال - الحرس الوطني, مدينة الرياض - الفلاسفة الطبيعيون الفلسفة الطبيعية - هاتف وعنوان مستوصف البلاد الطبي - منفوحه, مدينة الرياض - الأسطول البحري الجزائري - خماسي أضلاع الخماسي المنتظم - عنبية حادة الخباء فوائد العنبية حادة الخباء - ابن نغريلة مسيرته - فوائد نبات اللالوب او تمر العبيد من عيادة العلاج بالاعشاب والطب البديل - منطقة الجديد الثورة جغرافية المنطقة - شط ملغيغ جيوغرافيا الشط - هاتف وعنوان مطعم كلك نظر - سكاكا, الجوف - ري فورويا ظهوره - شروط نقل ملكية المؤسسات بالتنازل أو البيع بالسعودية - طريقة تحضير الميرمية(أعشاب) بطريقة سهلة - وصفة هائلة من الطب البديل لعلاج الالتهاب الكيسي والأوتار بالاعشاب - وصفة هائلة من الطب البديل لعلاج النحافه و فقر الدم وضعف الجسم بالاعشاب - غاري كاسباروف نشأته - الاستعلام عن تأشيرة صادرة من وزارة العمل بالمملكة العربية السعودية - هاتف وعنوان مستشفى النساء والولادة بحائل - حائل - لا تدعني أذهب أبدا (فيلم) نبذة عن الفيلم - مارفا كولينز السنوات الأولى من حياتها - قطب كهربائي القطب الموجب والسالب في الخلية الكهربائية - هاتف وعنوان مشغل لوردليس ليم للسيدات - العليا, مدينة الرياض - طريقة عمل وصفة عجينه الفيتاج(الميل في) الشهية - تعرف على فوائد الخروب - طريقة عمل اللحم المكتوم بالبصل بطعم لذيذ - الظالم والمظلوم (فيلم) قصة الفيلم - أحلام لا تعرف الدموع (مسلسل) الفنانين المشاركين في مسلسل أحلام لا تعرف الدموع الفنانين المشاركين - وصفة هائلة من الطب النبوي لعلاج كسر الفخذ بالاعشاب - لوحات تسجيل المركبات في تونس أصناف سلاسل التسجيل في تونس - جابر بن حيان حياته - طريقة عمل سلطة الدجاج من ابل بيز بطعم يجنن - خالد بن مهنا حياته ومشواره العلمي - استديو تلفزيون أنواع الاستُديوهات - هاتف وعنوان مستوصف الكرامة الأهلي - النسيم, مدينة الرياض - رهان (فيلم هندي) قصة الفلم - قائمة قرى محافظة البحيرة طالع أيضا - هاتف ومعلومات عن مستشفي الأنصار بالمدينة المنورة - دموع الورد (مسلسل) قصة المسلسل - طريقة تحضير خبز الشريك خطوة بخطوة - [بحث جاهز للطباعة] بحث علمى حول مادة الرياضيات - - العائلات الكيماوية القلائيات - هواتف شركة نهضه الاعمار للمقاولات ومعلومات عنها بالسعودية - نبذة مختصرة عن مكتب التربية والتعليم بالسويدي و معلومات عنه بالسعودية - قائمة معاهدات الدولة العثمانية - تعريف النص الوصفي - لونسداليت الاكتشاف والتحضير - خصائص معلمة رياض الأطفال - مديح نبوي خصائص المديح النبوي - معلومات هامة عن سلالة دجاج الفيومى - ملف شامل عن البارانويا - وصفة لعلاج التهاب المفاصل و آلام العضلات بخلطات الاعشاب - وصفات تعمل بالمنزل - طريقة تحضير القراقيش المصريه من الشيف منال العالم - محمد الفاضل سليمان - مدرسة المشاغبين (مسرحية) قصة المسرحية - شخصية أ وشخصية ب التاريخ - النفح المسكي نسخ (النفح - حاصرات مستقبلات بيتا الأعراض الجانبية - وصفة هائلة من الطب البديل لعلاج النتؤات او الثؤلول او الثلول بالاعشاب - تعلم كيف تجذب الناس كالمغناطيس‏ نصائح ذهبية - عبد الله رشاد السيرة الذاتية - هاتف وعنوان مطاعم ومطابخ جمرة - تبوك - رايون كيف يُصنع الرايون - كروموسوم فيلادلفيا - هزاز توافقي (ميكانيكا الكم) أمثـــلة - عثمان المروندي - وكالة سفر تعريف وكالة السفر - طاقة الشبكة البلورية - مناخ الجزائر خصائص المناخ في الجزائر - طريقة عمل القهوة العربية على طريقة منال العالم - مقهى بغداد (فيلم) الخلاصة - نظرية هوفستد للأبعاد الثقافية تاريخ ومنهجية البحث - شعبه الرمادي (إب) المحلات التابعة للقرية - خط طول 3° شرق - قاعدة أولويات كان إنجولد بريلوج - خلايا الأنبوب الغربالي - رابطة بلازمية (هيولية) - فيزا عمل للسعودية ,, شروط واجراءات استخراجها - [بحث جاهز للطباعة] مشروع تخرج علم اجتماع جاهز , مشاريع تخرج علم اجتماع - - عمارة فائقة التكنولوجيا التأسيس - قائمة أمثال حجازية أمثال الحب والكراهيه - وقعة البركة المقدمة - معاهدة بلطة ليمان 1838 - أوليغ بنكوفسكي - قانون هنري صيغة القانون وثوابته - جص الصيغة الكيميائية للجبس - طريقة عمل كبسة الربيان الناشف بطريقتي المطوره - الطيب التريكي مؤلفاته - [بحث جاهز للطباعة] خاتمة بحث ديني علمي عربي قصيره - - إدارة السجلات العسكرية (مصر) مديري الإدارة - هاتف وعنوان شركة مؤتة الطبية - الطائف المركزي, الطائف - بني اسحاق - صالح الحايك أعماله - بو حجلة سيدي عمر بوحجلة - محمد مطاع الخزنوي ترتيبه في العائلة الخزنوية - هانسل وغريتل ملخص القصة - الخليع» وجبة لا يتخلى عنها المغاربة - نظام الإقطاع نشأة النظام الاقطاعي - كبرياء وتحامل (رواية) ملخص الأحداث - فريدي هايمور السيرة الذاتية - طلبات زواج الرعايا السعوديين من تونس - قائمة أنواع الحمص - نظائر النحاس نحاس-64 - متلازمة تيتز الأعراض - للاستعلام عن رقم هاتف بالكويت عن طريق الانترنت - الضوء الشارد (مسلسل) فريق العمل - موسيقى مغربية أنواع الموسيقى في المغرب - ميزوبروستول الاستخدام - فيصل بن لبده نسبه - إكس فيديوز أنظر أيضاً - العدادات غير المتزامنة العدادات الثنائية التصاعدية غير المتزامنة Asynchronous Binary-Up Counters - قائمة شخصيات ألف ليلة وليلة الشخصيات في القصة الرئيسية - مستشعر الحساسات الضوئية - هاتف وعنوان مطعم التنور - حائل - [بحث جاهز للطباعة] تقرير صحفي تقرير علمي كتابة تقرير تقرير عن المخدرات تقرير معرض الكتاب - - عدد السعرات الحرارية في قوانص الدجاج المقلية والطاقة والقيمة الغذائية - اللباس التقليدي المغربي أصوله - الكرفس اللفتي استخدامات الكرفس في المطبخ - ألكين حلقي تسمية الإلكينات الحلقية - هاتف وعنوان مؤسسة سقالة التجارية - السليمانيه, جدة - معركة سبيطلة فتح إفريقية - فوائد نبات الضرم او الخزامى من عيادة العلاج بالاعشاب والطب البديل - كلية ابن سينا رسوم الكلية - هاتف وعنوان مستشفى النهضة - الطائف الحويه, الطائف - استسقاء الدماغ العلامات والأعراض - لجام الشفرين الصغيرين تمزق لجام الشفرين الصغيرين - هاتف وعنوان مؤسسة العساف للأواني المنزلية - حائل - معاهدة دي ميشال مواد المعاهدة - قائمة عزم القصور الذاتي - تحويل جيب التمام المتقطع التطبيقات - وصفة هائلة من الطب البديل لعلاج الإسهال والقيء بالاعشاب - هاتف و معلومات عن شركة العبيري لتأجير السيارات بالمدينة المنورة - قبيلة الهزازي أقسام قبيلة الهزازي - علامات الضبط والوقف في المصحف نشأتها - مذكرات طالب (سلسلة) نظرة تاريخية للسلسلة - طريقة تحضير مكدوس البندورة بطريقة سهلة - دراسة جدوى مفصلة لمشروع انتاج الزيوت العطرية - سلم خماسي (موسيقى) أنماط السلم الخماسي - هاتف وعنوان مندي ومطبخ الجنوب - خميس مشيط, عسير - الأسرة الممتدة علم الاجتماع - محاولة عيش كاتب الرواية - برامكة أصل البرامكة - طريقة عمل الزيتون الاسود على طريقة مدام منال - هواتف و عناوين مكتب الخطوط الجويه العربيه السعوديه في جاكرتا - [بحث جاهز للطباعة] بحث حول علم الكيمياء , كل ما يخص الكيمياء - - طريقة عمل كرات اللحم بالصلصة اشهى وصفات رمضان من منال العالم - لينا باتع أعمالها - الاعشاب والطب البديل فى علاج علاج قصر القامة وضعف النمو - محمد العقاد حياته - طاهر الطناحي عن حياته - [طب بديل ] أهم أسباب وطرق علاج الفتـق في الرأس - مواضيع صحية - عمر دفاف مؤلفاته - ريه أيانامي الفكرة - طريقة طبخ صينيه التوست المحشيه بالتونه بالصور بطعم لذيذ لا تفوتكم - بيير لويجي نيرفي - قائمة مراكز محافظة الخرج - الكرة الحديدية قواعد اللعبة - طريقة تجفيف البلح بالمنزل - محتوى حراري تعريف - حمض الألجينيك الاستخدامات - جامعة مسلمي مينداناو تاريخ الجامعة - المدن التابعة نظرية المدينة التابعة الحديثة - همام بن مرة سيرته الذاتية - طريقة اعداد الارز البخاري بالدجاج بالذ طعم خطوة بخطوة - كوريا الاسم - مدينة مراوي الإسلامية الموقع - هند (اسم) في الشعر - نظائر الكلور كلور-36 - مصطفى كويسي - ثمار الحب (مسلسل) القصة - أشكنان أصل كلمة اشكنان - الحل الاكيد لحب الشباب وآثاره وتساقط الشعر وكل مشاكل الجلد - جامعة إيهوا النسائية تاريخ - تاريخ الجدول الدوري أنطوان لافوازييه - هاتف وعنوان شركة مستشفى المغربي للعيون - خميس مشيط, عسير - رسالة سيد روح الله الخميني إلغŒ ميخائيل غورباتشوف اجتماع لقراءة الرسالة - هاتف وعنوان مكتب الزهير للإستقدام - خميس مشيط, عسير - انتقاد محمد فترة بدء الدعوة الإسلامية - المرشد الأعلى للثورة الإسلامية القائد في ظل الدستور - [بحث جاهز للطباعة] الميثاق الأخلاقى للأخصائيين الاجتماعيين - - قرية الريان (وادي جازان) السكان - مؤشرات بيولوجية المؤشرات النباتية - راسلمينيا 18 المباريات - طريقة عمل الحوت الناشف بطعم لذيذ لا تفوتكم - [نسائيات] معلومات هامة عن عملية تنظيف الرحم - منوعات مفيدة - حثل شحمي أنواعه - رواقية مراحل الرواقية -
اليوم: الثلاثاء 15 اكتوبر 2019 , الساعة: 12:31 ص / اسعار صرف العملات ليوم الثلاثاء 15/10/2019


اعلانات
محرك البحث


[بحث] كيف تخشع في صلاتك - ملخصات وتقارير جاهزة للطباعة

آخر تحديث منذ 4 سنة و 4 شهر 11 مشاهدة



معني الخشوعالخشوع في اللغة :هو الخضوع والسكون . قال :{ وَخَشَعَت الْأَصْوَاتُ لِلرَّحْمَنِ فَلَا تَسْمَعُ إِلَّا هَمْساً}
[طه : 108] أي سكنت.
والخشوع في الاصطلاح:هو قيان القلب بين يدي الرب بالخضوع والذل.قال ابن رجب الحنبلي رحمه الله: "أصل الخشوع لين القلب ورقته وسكونه وخضوعه وانكساره وحرقته،فإذا خشع القلب تبعه خشوع جميع الجوارح والأعضاء،لأنها تابعة له " [الخشوع لابن رجب،ص17] فالخشوع محله القلب ولسانه المعبر هو الجوارح . فمتى اجتمع في قلبك أخي في الله – صدق محبتك لله وأنسك به واستشعار قربك منه، ويقينك في ألوهيته وربوبيته ،وحاجتك وفقرك إليه.متى اجتمع في قلبك ذلك ورثك الله الخشوع وأذاقك لذته ونعيمه تثبيتاً لك على الهدى ،قال تعالى :{ وَالَّذِينَ اهْتَدَوْا زَادَهُمْ هُدًى}[محمد: 17] وقال تعالى :{ وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا} [العنكبوت :69].
فاعلم أخي الكريم – أن الخشوع في الصلاة،هو توفيق من الله جل وعلا،يوفق إليه الصادقين في عبادته ،المخلصين المخبتين له ،العاملين بأمره والمنتهين بنهيه. فمن لم يخشع قلبه بالخضوع لأوامر الله خارج الصلاة،لا يتذوق لذة الخشوع ولا تذرف عيناه الدموع لقسوة قلبه وبعده عن الله .قال تعالى :{ أِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ} [العنكبوت:45] ،فالذي لن تنهه صلاته عن المنكر لا يعرف إلى الخشوع سبيلاُ،ومن كان حاله كذلك ،فإنه وإن صلى لا يقيم الصلاة كما أمر الله جل وعلا ، قال تعالى:{ َاسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلاَّ عَلَى الْخَاشِعِينَ} [البقرة : 45].
واعلم أخي المسلم بأن الخشوع واجب على كل مصل .قال شيخ الإسلام ابن تيمية : ويدل على وجوب الخشوع قول الله جل وعلا،قال تعالى:{ قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ }[المؤمنون:1-2] .
[الفتاوى 22/254].

فضل الخشوع في الصلاةقال تعالى : {وَيَخِرُّونَ لِلأَذْقَانِ يَبْكُونَ وَيَزِيدُهُمْ خُشُوعاً } [الإسراء:109].
وقال سبحانه :{ َإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلاَّ عَلَى الْخَاشِعِينَ } [البقرة:45].
وجعل سبحانه وتعالى الخشوع من صفه أهل الفلاح من المؤمنين فقال:{ قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ }[المؤمنون:1-2].
وقال{وَيَدْعُونَنَا رَغَباً وَرَهَباً وَكَانُوا لَنَا خَاشِعِينَ} [الأنبياء : 90].

أهم أسباب الخشوعأخي الكريم-أعلن حفظك الله- أن الخشوع ما هو إلا ثمرة لصلاح القلب واستقامة الجوارح ولا يحصل ذلك إلا بمعرفة الله جل وعلا،والإيمان به وبملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والقدر خيره وشره،ومعرفة أمره والعمل به ،ومعرفة نهيه واجتنابه ،والإيمان برسول الله صلى الله وسلم واتباعه.ثم اقتران ذلك كله بالإخلاص.لذلك فإن مرد أسباب الخشوع كلها إلى هذه الأمور.

1) معرفة الله: وهي أهم الأسباب وأعظمها ،وبها ينور القلب ويتقد الفكر وتستقيم الجوارح ،فمعرفة أسماء الله وصفاته تولد في النفس استحضار عظمة الله ودوام مراقبته ومعيته.ولذلك قال الله جل وعلا:"فاعلم أنه لا إله إلا الله".
فالعلم اليقين بلا إله إلا الله ،يثمر في القلب طاعة الله وتوقيره والذل والانكسار له في كل اللحظات،ويعلم المؤمن الحياء من الله لإيقانه بوجوده ومعيته وقربه وسمعه وبصره.قال تعالى: { وهو معكم أينما كنتم والله تعملون بصير}[الحديد:4].
فاعلم-أخي الكريم- أنك متى ما عودت نفسك مراقبة الله في أحوالك كلها أورثك الله خشيته ووهبك الخشوع في الصلاة,وذلك لأنك حينما تستحضر معية الله في أقوالك وأفعالك فإنما تعبد الله بالإحسان،إذ الإحسان هو:"أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه براك"كما في حديث جبريل [رواه مسلم].

2) كان على بن الحسين ‘ إذا توضأ صفر لونه فيقول له أهله:ما هذا الذي يعتريك عند الوضوء ؟فيقول : أتدرون بين يدي من أقوام؟ [رواه الترمذي وأحمد].
وهذا مسلم بن يسار تسقط أسطوانة في ناحية المسجد ويجتمع الناس لذلك ،وهو قائم يصلي ولم يشعر بذلك كله حتى انصرف من الصلاة.

3) الاستعداد للصلاة: واعلم – أخي الكريم – أن استعدادك للصلاة هو علامة حبك لله جل وعلا ،وأن حرصك على أدائها في وقتها في وقتها مع الجماعة ، هو علامة على حب الله لك ،قال تعالى في الحديث القدسي:"وما تقرب إلي بشيء أحب إلي مما افترضته عليه " [رواه البخاري].
ولذلك فإقامة الصلاة على الوجه المطلوب هو أول سبب يوجب محبه الله ورضوانه ،وإنما يكون استعدادك – أخي الكريم – بالتفرغ للصولة تفرغاً كاملا، بحيث لا يكون في بالك شاغل يشغلك عنها ،وها لا يتحقق إلا إذا عرفت حقيقة الدنيا،وعلمت أنها لا تساوي عند الله جناح بعوضة،وأنك فيها غريب عابر سبيل سوف ترحل عنها في الغد القريب.قال صلى الله عليه وسلم: "كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل".
وكان عبدالله بن عمر يقول :"إذا أصبحت فلا تنتظر المساء . إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح ،وخذ من صحتك لمرضك ومن حياتك لموتك " [رواه البخاري].
فإذا تفرغ قلبك من شواغل الدنيا،فأصبع الوضوء كما أمرك الله متحرياً واجباته وشروطه سننه لتكون على أكمل طهارة،ثم انطلق إلى بيت الله سبحانه بخطى ملؤها السكينة والوقار واحرص على الصق الأول يمين الإمام.عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:"ألا أدلكم على ما يمحو الله به الخطايا ويرفع به الدرجات؟"قلنا:بلى يا رسول الله .قال :"إسباغ الوضوء على المكاره،وكثرة الخطى إلى المساجد ،وانتظار الصلاة بعد الصلاة،فذلكم الرباط.فذلكم الرباط"[رواه مسلم والترمذي]
وقال صلى الله عليه وسلم :"لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه ،ينتظر الصلاة ،والملائكة تقول:اللهم اغفر له.اللهم ارحمه.حتى ينصرف أو يحدث"قيل وما يحدث؟قال:"يفسو أو يضرط"[رواه مسلم].
وقد كان السلف رحمهم الله يستعدون للصلاة أيما استعداد سواء كانت فرضاُ أم نفلاً .روي عن حاتم الأصم أنه سئل عن صلاته،فقال:إذا حانت الصلاة،أسبغت الوضوء ، وأتيت الموضع الذي أريد الصلاة فيه،فأقعد فيه حتى تجتمع جوارحي،ثم أقوام ‘لي صلاتي ،وأجعل الكعبة بين حاجبي ،والصراط تحت قدمي ،والجنة عن يميني،والنار عن شمالي ،وملك الموت ورائي ،وأظنها آخر صلاتي ،ثم أقوم يسن يدي الرجاء والخوف ,أكبر تكبيراُ بتحقيق ,وأقرأ بترتيل ،وأركع وكوعاً بتواضع وأسجد سجوداً بتخشع..وأتبعها الإخلاص ،ثم لا أدري أقبلت أم لا؟.
*ومن الاستعداد للصلاة أن تقول المؤذن غير أنه إذا قال:"حي على الصلاة حي على الفلاح"فقل:"لا حول ولا قوة إلا بالله "ثم ذلك بما صح عن رسول صلى الله عليه وسلم من الأدعية المأثورة ومن ذلك :"اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة ,آت محمد الوسيلة والفضيلة وابعثه مقاماً محموداً الذي وعدته"[رواه البخاري] واعلم – أخي الكريم – أن أداء النوافل والرواتب تزيد من خشوع المؤمن في الصلاة ،لأنها السبب الثاني الموجب لمحبة الله .كما قال جل وعلا في الحديث القدسي :"ولا يزال عبدي يتقرب إلى بالنوافل حتى أحبه"[رواه البخاري ].

4) فقه الصلاة : وإنما جعل فقه الصلاة من أسباب الخشوع ،لأن الجهل بأحكامها ينافي أداءها كما صلى النبي صلى الله عليه وسلم ،ولأن خشوع المسيء صلاته ،لا يفيده شيئاً في إحسانها ولا يكون له كبير ثمرة حتى يقيم صلاته كما أمر الله.
ولقد صلى رجل أمام رسول الله عليه وسلم فأساء صلاته،فقال له النبي صلى الله عليه وسلم "ارجع فصل فإنك لم تصل"[رواه البخاري ومسلم وأبو داود].
فيجب عليك – أخي الكريم – أن تعلم أركان الصلاة وواجباتها ، وسنن الصلاة ومبطلاتها ،حتى تعبد الله بكل حركة أو دعاء تقوم به في الصلاة.قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :"صلوا كما رأيتموني أصلي".

6) تكبيرة الإحرام: أخي الكريم – أما وقد عرفت ربك والتزمت بأمره واتبعت سبيله ،فلبيت نداءه وتركت ما سوى ذلك من حطام الدنيا وراء ظهرك ,وأقبلت على ملاك أحسن إقبال بصدق وصفاء وإخلاص ،- أما وقد حصل لك ذلك الاستعداد كله – فاعلم أن تكبيرة الإحرام هي أول شجرة تقطف مها ثمرة الخشوع والذل والانكسار،تقطفها وتتذوق حلاوتها حينما تتصور وقوفك بين يدي الله ، وحينما تغرق تفكيرك في معاني "التكبير" فتتصور قدر عظمة الله في هذا الكون ،وتتأمل – و أنت تكبر – في قول الله جل وعلا { وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ} [البقرة : 255] ثم تتأمل قول ابن عباس رضي الله عنه أن الكرسي موضع القدم،فحينئذ تدرك حقيقة الله أكبر".تدركها وهي تلامس قلبك الغافل عن الله فتوقظه,.وتذكره بهزل الموقف وعظم الأمانة التي تحملها الإنسان ولم يؤديها عرضت عليها .تدرك أخي الكريمحقيقة التكبير وأسراره وتنظر إلى حالك مع الله وما فرطت في جنبه سبحانك ثم تتيقن أنه سبحانه قد نصب وجهه لوجهك في لحظه التكبير لتقيم الصلاة له راجياً رحمته وخائفاً من عذابه ،إنه لموقف ترتعش له الجوارح وتذهل فيه العقول .كان عامر بن عبد الله من خاشعي المصلين وكان إذا صلى ضربت ابنته بالدف ،وتحدث النساء بما يردن في البيت ولم يكن يسمع ذلك ولا يعقله .وقيل له ذات يوم:هل تحدثك نفسك في الصلاة بشيء؟قال:نعم ,بوقوفي بين يدي الله عز وجل ,و منصرفي إلى إحدى الدارين ،قيل فهل تجد شيئاً من أمور الدنيا؟ فقال:لأن تختلف الأسنة في أحب إلي من أن أجد في صلاتي ما تجدون.
فهكذا كان السلف إذا دخلوا في الصلاة فكأنما رحلت قلوبهم عن أجسادهم من حلاوة ما يجدون من الخشوع والخضوع.

7) التأمل في دعاء الاستفتاح: وأدعيه الاستفتاح كثيرة،وكلها تشمل معاني التوحيد والإنابة وعظم الله وقدرته وجلال وجهه ،لذلك فالتأمل فيها يورث أخي الحبيب هذه المعاني العظيمة التي تهز القلب وتحرك الشوق وتقوي الأنس بالله جل وعلا.ومن الأدعية المأثورة:"وجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض حنيفاً مسلماً وما أنا من المشركين ،إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين ،لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين "[رواه مسلم].
قال القرطبي :"أي قصدت بعبادتي وتوحيدي له عز وجل وحده "[تفسير القرطبي 7/28].

8) تدبر القرآن في الصلاة: وأعلم – أخي الكريم – أن تدبر القرآن من أعظم أسباب الخشوع في الصلاة ,وذلك لما تشتمل عليه الآيات من الوعد والوعيد وأحوال الموت ويوم القيامة وأحوال أهل الجنة والنار وأخبار الأنبياء الرسل وما ابتلوا به من قومهم من الطرد والتنكيل والتعذيب والقتل وأخبار المكذبين بالرسل وما أصابهم من العذاب والنكال،وكل هذه القضايا تسبح بخلدك أخي الكريم فتهيج في قلبك نور الإيمان وصدق التوكل وتزيدك خشوعاً على خشوع وكيف لا وقد قال الله جل وعلا: {لَوْ أَنزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعاً مُّتَصَدِّعاً مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ }[الحشر : 21] .ولذلك استنكر الله جل علا على الغافلين عن التدبر غفلتهم فقال: {أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا} [محمد : 24] وقال تعالي أيضاً:{ أَفَلاَ يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللّهِ لَوَجَدُواْ فِيهِ اخْتِلاَفاً كَثِيراً} [النساء : 82].
ويتعين التدبر في سورة الفاتحة لما روى أبو هريرة رضي الله عنه قال :سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "قال الله تعالى :قسمت الصلاة بيني عبدي نصفين ولعبدي ما سأل ،فإذا قال العبد {الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ }[الفاتحة : 2] قال تعالىمدني عبدي .وإذا قال {مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ} [الفاتحة : 4] قال مجدني عبدي .وإذا قال {إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ} [الفاتحة : 5] قال:هذا بيني وبين عبدي ولعبدي ما سأل .فإذا قال:{ اهدِنَا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ [الفاتحة : 7,6] قال :هذا لعبدي ولعبد ما سأل "[رواه مسلم].

9) التذيل لله في الركوع : أما الركوع لله فهو حالة يظهر فيها التذلل لله جل وعلا بانحناء الظهر والجبهة لله سبحانه ،فينبغي لك أخي الكريم أن تحسن فيه التفكر في عظمة الله وكبريائه وسلطانه وملكوته،وأن تستحضر فيه ذنبك وتقصيرك وعيبك،وتتفكر في قدر الله وجلاله وغناه ،فتظهر حاجتك وفقرك وتذللك لله وحده قائلاً:"اللهم لك ركعت ،وبك آمنت ،ولك أسلمت ،خشع لك سمعي وبصري ومخي وعظمي وعصبي"[رواه مسلم]، ثم عند قيامك من الركوع فقل سمع الله لمن حمده،ومعناها:سمع الله حمد من حمده واستجاب له ،ثم احمد الله بعد ذلك بقولك :"ربنا لك الحمد حمداً طيباً مباركاً فيه ملء السماوات وملء الأرض وملء ما بينها وملء ما شئت من شيء بعد" وتذكر أنك مهما حمدت الله على نعمه فإنك لا تؤدي شكرها.قال تعالى:{ وَإِن تَعُدُّواْ نِعْمَةَ اللّهِ لاَ تُحْصُوهَا َّ }[النحل : 18].وهذا التأمل يزيدك إيماناً بتقصيرها في جنب الله ويعمق في نفسك معاني الانكسار والذل وطلب الرحمة من الله وكل هذه الأشياء محفزات لخشوعك في الصلاة.

10) استحضار لقرب من الله في السجود: لئن كان القيام والركوع والتشهد في الصلاة،من أسباب الخشوع و الاستكانة والتذلل لله ،فإن السجود هو أعلى درجات الاستكانة وأظهر حالات الخضوع لله لعلي القدير.
فاعلم أخي الكريم :أنك إذا سجدت تكون أقرب إلى الله ،ومتى استحضر قلبك معني القرب من خالق ومبدع الكون،متى تصور ذلك كذلك خضع وخشع.وتصور حالك وأنت أقرب إلى ملك عظيم من ملوك الدنيا تود الحديث إليه،ألا يصيبك من الارتباك والسكون ما يغير حالك ويخفق قلبك،فكيف وأنت أقرب في حالة سجودك إلى الله ذي الملك والملكوت والعز و الجبروت. ولله المثل الأعلى .واعلم أن السجود أقرب موضع لإجابة الدعاء،ومغفرة الذنوب ورفع الدرجات.قال الله تعالى: {َاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ }[العلق : 19]. وقال صلى الله عليه وسلم :"أقرب ما يكون العبد من ربه هو ساجد،فأكثروا الدعاء فيه"[رواه مسلم] وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في سجوده:"سبحان ذي الجبروت والملكوت والكبرياء والعظمة"[رواه أبو داود والنسائي] ويقول أيضاً:"اللهم اغفر لي ذنبي كله ،دقه وجله ،وأوله وآخره،وعلانيته وسره"[رواه مسلم] والأدعية الواردة في السجود كثيرة ليس هذا محل بسطها.

11) استحضار معاني التشهد: وذلك لأن التشهد اشتمل على معاني عظيمة جليلة،فإذا تأملت فيها – أخي الكريم – أخذت بمجامع قلبك وألقت عليك من ظلال السكينة والرحمة ما يلبسك ثوب الخشوع الاستكانة.إذا أنك في التشهد تلقي التحيات لله سبحانه،وهذا – والله – مشهد يستعذبه القلب ويخفق له ،ثم تسلم على رسول الله صلى الله عليه وسلم فيرد عليك السلام كما صح ذلك في الحديث ،ثم تستشعر معاني الأخوة في المجتمع الإسلامي حينما تسلم على نفسك وعلى عباد اله الصالحين،ثم تستعيذ من عذاب النار والقبر ومن فتنة المسيح الدجال وفتنة المحيا والممات ، وكلها تغمر القلب بمعاني اللجوء والفرار إلى الله والتقرب إليه بما يحب.

أسباب أخرى معينة على الخشوعإذا تتبعنا أسباب الخشوع بالتفصيل ،فسنجدها هي كل قربة من الله ، إذا أن أصل الخشوع هو خشية الله تعالى ،وإليك أخي الكريم بعض الأسباب المعينة على الخشوع:
12) عدم الالتفات في الصلاة: عن مجاهد قال :كان الزبير إذا قام في الصلاة كأنه عود ،وحدث أن أبا بكر قال كذلك .قال :وكان يقال :ذاك الخشوع في الصلاة[رواه البيهقي في سننه بإسناد صحيح].
13) التأني في الصلاة والطمأنينة فيها: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :"لا تجزئ صلاة لا يقيم الرجل فيها صلبه في الركوع والسجود"[رواه النسائي وأبو داود وابن ماجه].
14) اختيار الأماكن المناسب : لأن الأماكن الني يكثر فيها التشويش أو غيره من موانع الخشوع تفقد المصلي صوابه فضلاُ عن خشوعه.
15) اختيار الملبس المناسب : قال الله تعالى:{ يَا بَنِي آدَمَ خُذُواْ زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ}[الأعراف : 31] .
16) الاستعاذة من الشيطان: لم يزل يوسوس للإنسان في صلاته فيقول :"اذكر كذا ،لم لم يكن يذكر من قبل ،حتى يضل الرجل ما يدري كم صلى " [البخاري ومسلم].
17) ملازمة التوبة والاستغفار والاجتهاد في قيام الليل.
18) الإكثار من النوافل فإنها أسباب لمحبة الله.
19) الإخلاص والصدق مع الله.
وصلى الله وسلم على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ،و الحمد لله رب العالمين ....والله تعالى أعلم.

( منقول)

 
التعليقات

لم يعلق احد حتى الآن .. كن اول من يعلق بالضغط هنا

بئر السبع ميسوكسيمايد تل هشومير المرجة الزرقاء أسامة بن زيد الغاف دراسة جدوى خطة عمل روبرك الطاقة الداخلية مذكرات دورية نحو الشرق ايو جيما العياضي برباس العياضي شركة مكافحة حشرات خوارزمية ديكسترا مرفأ بيروت الكايد طاش ما طاش شركة كايد البسقلون كورونا سد حراض الفن البيزنطي عبد السلام بنعبد العالي رائد عودة مستشفى طيبة التخصصي غزوة خيبر شركة فواز لعامة للدراسات والمستندات كلوفيس الأول لمع قطع الغيار جميل خطاب ويلان نظم المعلومات المحاسبية محمود بن محمود البان باقادر مؤسسة بن شيهون الصحة الصين معلمات اتجاه البطولي أرضروم تنافسية محمد الحاج سالم تكرلي مبرهنة عدم الاكتمال علاج عرق النسا سنهدريم كهربا الحكومة الحكومة التونسية معاهدة فاليتا مستشفي بدر مشاغل مراكز التجميل محمد حافظ الشريدة وديع سعادة مشغل جرافيزم الربان حديقة التجارة نقليات الهباس بن دعجم بطباط حمود بوعلام حميدة معركة ثابسوس براتا البن الاخضر الزكاه ديدفورت تاريخ فواصل الكتب توسعة المسجد النبوي نادي الفتح telnet 1978 عصبام اللوزتين سبيكمان 213 الاقتصاد رمادي عادي فندق العليا تشويه سمعه اسماك الأسماك مؤسسة الجهاز القلبي الوعائي italia قراي سجاد الجامعة السويسرية المفتوحة بيرو هاري فواز الحاتم الفم تمسكنت فتمكنت