موقع الو سلمى سيد مدرسة - البنك الاهلي فرع مجمع بهبهاني - د. هناء البليهي معيده - مزاين الكويت حشر المتلقم - شيميل المهبوله ريم - الدكتور عبدالكريم الصبري - المحامي ضاري الواوان - مطعم العقير مربح - الدكتوره سندس الشريده - نوره الزهراني - خريطيات محل - ا.فتوح المنيس محامي - ابراهيم كسروان - دكتور حسن قطب - عديم الشلوي - الكس/مساج فلبيني - Fawziya Clinic - شركة ساعد للاستقدام - دكتور زهير للعظام - الباخره - كوتاكال للمساج المنقف - مكتب فاطمة صقر الرشود لتقيق الحسابات - مطعم بخاري نجد صليبية - بقالة النخيلان الهندي - حامدي 7 - فهد حمود المفنس - مطعم عمو درويش معبيله - هاني العتيبي - ام بندر المطيري تكوي - بقالة ترف الغذاء - فهد المطيري جريده عكاظ جدة - بقاله ق1 - معصومه ناصر - احمد سلطان ال سعود - ام صالح تعالج - بدر العتيبي - د. احمد مكرم طربوش ربو - فجر درباس - شاي ساره العجمي للتنحيف - د.عبدالله العويد - الشيشاني معالج ظهر بالزرقا - كبب بيتنا اللذيذه ب11 ونص - مكتب خدم لطيفةالهندال راجي - ام عبد الله النفيعي - مطعم جاس النهضه - د. عارف مستوصف العفاري بتبوك - الرس ابوبندر الدهامي - مكتب الأوائل الرباط - ريناد - المحاميه عبير غازي الحداد -
الجديد «ملتقى العمل التطوعي»:مطالبة لوسائل الإعلام العربية بتغطية تحركات العمل الخيري من اخ - سحب جنسية الحبيب... «فاصل ونواصل»! من اخبار العربية نت - هاتف وعنوان مؤسسة سعد علي عجران الغامدي - بلجرشي, الباحة - خطورة تناول الكافيين أثناء فترة الحمل - طفلى شهيته للأكل ضعيفة جدا .. فماذا افعل ؟ - [بحث] الوزراء الثلاثة - ملخصات وتقارير جاهزة للطباعة - [نسائيات] ما هي فوائد الاناناس للحامل ؟ - منوعات مفيدة - [بحث] قبول الذات مدخل إلى التميّز - ملخصات وتقارير -
آخر المشاهدات طريقة عمل السابليه للشيف حسن - قائمة المواضيع الأساسية في الاقتصاد مواضيع متعلقة - هاتف وعنوان الموسى للابواب الاتوماتيكية - السويدي, مدينة الرياض - طريقة تحضير شوربة السمك بطريقة المطاعم - هاتف وعنوان مستشفى عبيد التخصصي - الملز, مدينة الرياض - سعود بن عبد الرحمن بن فيصل آل سعود زوجاته - هاتف وعنوان مستوصف مركز البدري الطبي - المرسلات, مدينة الرياض - طريقة عمل الدقوس الكويتي المميز مثل المطاعم - اكلات من المطبخ الكويتي - محمد حسن ترحيني ولادته ونشأته - [طبخات مميزة] صواني عشاء سهله خفيفه وسريعه بالصور للضيوف - طبخ منزلي - أفلح بن عبد الوهاب حياته - طريقة عمل فول مقلى بالطريقة الشامية من حلقات برنامج منال العالم - طريقة تحضير فاهيتا الدجاج من الشيف منال العالم - قبيلة مطالسة بطون القبيلة - محمد مطاع الخزنوي ترتيبه في العائلة الخزنوية - ثمار الحب (مسلسل) القصة - طريقة عمل صنية الكفتة بالطحينة مثل المطاعم - وصفات اكلات طبخات كويتية - نبات حولي النباتات الحولية - كوخ العم توم ملخص الرواية - هاتف وعنوان مطعم الزعيم - ينبع - هواتف مستشفى رجال المع و معلومات عنها بعسير بالسعودية - طريقة عمل مجبوس اللحم وطعم ياخذ العقل - وصفات وطبخات واكلات - طريقة عمل ومقادير شوربة الحليب اللذيذة من مطبخ منال العالم - هاتف و معلومات عن مطاعم ومطابخ ربوع بلادي بالمدينة المنورة - الكاليتوس نبذة تاريخية - فيزا عمل للسعودية ,, شروط واجراءات استخراجها - منفذ متوازي أنواع المنفذ المتوازي - عنوان وهواتف سفارة اليمن فى السعودية ومعلوات عنها - طريقة تحضير سوسيس مكسيكي بالصور - البحيرة الزرقاء (فيلم 1980) سيناريو - علال القلدة (فيلم) - بيديه كيفية الإستخدام - صبر سقطري فوائد الصبر - مدافن دمشق من الصحابة - صباح الخير يا وطنا (أغنية) كلمات الأغنية - هاتف وعنوان مؤسسة عبد الله عبد الكريم المنيف التجارية - المربع, مدينة الرياض - حمام أولاد تبان - سحر الغجريات (مسلسل) المزيد - وصفة طبيعية من الطب البديل لعلاج قرحة المعدة وحموضة المعده بالاعشاب - تحت ظلال السيوف (مسلسل) - هاتف وعنوان مستشفى العميس الأهلي - صبيا, جازان - الموجة الثالثة التحول الديمقراطي في أواخر القرن العشرين - الشروط الواجب توفرها للحصول على تأشيرة العمرة من السفارة السعودية بالمغرب - طريقة تحضير ستروغونوف باللحمة من الشيف منال العالم - هاتف وعنوان محل قلعة الصخور للأحجار الكريمة - الصفا, جدة - طريق الملح القديم - الرتب الشرطية في الإمارات - محاولة انقلاب 1955 في السعودية - أرقام طوارئ الكهرباء بالمملكة العربية السعودية - الكرة الحديدية قواعد اللعبة - هاتف مركز ابا السعود الصحي بمنطقة نجران و معلومات عنه بالسعودية - شورتبه (مقاطعة تشاراويماق) - سلحفاة وسط آسيوية الوصف - المعيار الدولي للوصف الأرشيفي العام لمحة تاريخية - هاتف وعنوان مستوصف المغلوث الطبي - المبرز, الاحساء - علاء الدين (حكاية) ملخص الحكاية - ريفامبيسين الاستخدامات الطبية - أنيس زكريا النصولي سيرته - انقباض أذيني مبكر نظرة طبية - عنوان و هواتف سفارة السعودية فى جمهورية ايطاليـا ومعلومات شاملة عنها - قائمة المواضيع الأساسية في علم الفلك مواضيع أساسية - طريقة عمل صينية دجاج بالجبن والقيمر مثل المطاعم - وصفات اكلات طبخات كويتية - سكاكة (الجزائر) - قيس وليلى (فيلم) فيلم قيس وليلى - الساموراي الأخير (فيلم) قصة الفيلم - للاستعلام عن رقم هاتف بالكويت عن طريق الانترنت - كلوريد متعدد الفاينيل المواد الأولية - قائمة ملوك قرطاج عليسيون - هواتف شركة الربع العالي للتجارة و المقاولات المحدودة ومعلومات عنها بالسعودية - بطنج أسماؤه واستعمالاته - لهجة يمنية أهم هذه اللهجات - ميزانية و تكاليف ودراسة جدوى مشروع إنتاج أحذية جلدية للتصدير - طريقة عمل تاج الريش المشوي من اشهر المطاعم - طبخات اكلات وصفات - هالزي (مغنية) حياتها - عنوان و هواتف قنصلية السعودية فى الإسكندرية ومعلومات شاملة عنها - عزلة القماهدة (تعز) مراجع وروابط خارجية - نباز سوري الوصف النباتي - طريقة عمل قهوة المارس في دقائق - مشروبات ساخنة - قائمة المدارس في لبنان - سمير عبد الرضا - هاتف وعنوان مستشفى الجدعاني - الصفا, جدة - طريقة عمل وصفة الكراوية من منال العالم - هاتف وعنوان مشغل ليالينا - الصحيفه, جدة - الرجل ذو القناع الحديدي (فيلم) مُلخص الفيلم - خط الاستواء الفصول والمناخ الاستوائي - حؤول حرشفي الموقع - عصر الخزامى - هاتف وعنوان مشغل الآسرة العربية - بحره, مكة المكرمة - المناهل شخصيات المسلسل - [بحث جاهز للطباعة] بحوث تربوية - - هاتف وعنوان معرض الحذاء الأبيض - الملز, مدينة الرياض - هواتف شركة بابكوك بورسيج سيرفيس العربية المحدودة ومعلومات عنها بالسعودية - طريقة عمل سمك الكزبرية بطعم روعة - اشهى المأكولات البحرية - تاريخ سكيكدة أصل السكان - هاتف وعنوان مستوصف الفيحاء - النسيم, مدينة الرياض - هيبوكلوريت الكالسيوم الخواص - اسباب الفتق (الفتاق) عند الاطفال حديثى الولادة - طريقة عمل سلطة الشمندر اشهى وصفات رمضان من منال العالم - معلومات هامة عن سلالة دجاج الفيومى - اشرف سيد احمد الكاردينال مولده ونشاته - «ملتقى العمل التطوعي»:مطالبة لوسائل الإعلام العربية بتغطية تحركات العمل الخيري من اخ - دوائر وبلديات ولاية تلمسان - [بحث جاهز للطباعة] مشروع تخرج علوم حاسب , مشروع تخرج هندسة حاسب - - يا حلوة مع السلامة (أغنية) Bella Ciao - منطقة جبل سمعان نواحي منطقة جبل سمعان - غامد نسب قبيلة غامد - وصفة هائلة من الطب البديل لعلاج سلس البول والغائط بالاعشاب - سداسي أضلاع السداسي المنتظم - هاتف وعنوان مشغل ليلى النسائي - منفوحه, مدينة الرياض - يوسف بورحيل المسماري نسبه - الميثاق الوطني الجزائري تعريف - قبيلة الرحامنة أصل ونسب القبيلة - هادي عكاشة هجاءه الخميني للخميني - هواتف إدارة شؤون المتقاعدين بالسعودية و معلومات عنها - هاتف وعنوان شركة المراعي للمواد الغذائية - خميس مشيط, عسير - علي الصقلي الحسيني مسيرته - وصفة هائلة من الطب البديل لعلاج تساقط الشعر و قشرة الرأس Dandruff بالاعشاب - قسم رقم 8 (فلم) قصة الفلم - ملك الناصر كليباتها - هاتف وعنوان مستوصف دار الصحة - البريد, الدمام - قائمة سدود السعودية عدد السدود - هاتف وعنوان مكتب محمد حمد الباهلي للإستقدام - الرس, القصيم - طريقة عمل البنجر المخلل من حلقات برنامج منال العالم - وصفة لعلاج التهاب المثانة ومشاكل المجاري البولية بالاعشاب الطبيعية - هاتف وعنوان مستشفى السلام - مكه الخريق, مكة المكرمة - خاصية اسموزية أمثلة على عملية التناضح - قانون أهداف خارج الديار - هواتف شركة فن المعمار السعودية للصيانة المحدودة ومعلومات عنها بالسعودية - عيب يا لولو يا لولو عيب (فيلم) قصة الفيلم - هاتف وعنوان مطعم الصوص - حائل - هاتف وعنوان مستوصف العطفين الجديد - الفيصليه, نجران - هاتف وعنوان مستوصف النخيل - رابغ, جدة - مذكرات طالب (سلسلة) نظرة تاريخية للسلسلة - طريقة عمل بيكاتا بالمشروم ( الشيف حسن ) - هاتف وعنوان عيادة الدكتور حسين عبد السميع محمد(اخصائي امراض صدرية-باطنية)-الرويس,جدة - قبيلة المشاييخ نسب المشاييخ - عنوان و هواتف سفارة السعودية فى جمهورية باكستان الاسلامية ومعلومات شاملة عنها - معامل امتصاص توهين الأشعة الكهرومغناطيسية - طريقة عمل العكاوى المسلوقة بطعم لذيذ لا تفوتك - بي جيويلد (لعبة فيديو) استخدام الناشر - جونكو تاكيوتشي أدوارها في الأنمي - - وقود السيارات تحليل البنزين الكيميائي وتصنيعه - العربي بن صاري حياته - قلب الظلام ملخص الرواية - طريقة عمل صينية الكوسا بالفرن من مطبخ الشيف منال العالم - مخاطر صاعق الحشرات الكهربائي - وصفة لعلاج التهاب المفاصل و آلام العضلات بخلطات الاعشاب - وصفات تعمل بالمنزل - [بحث جاهز للطباعة] بحث إجرائي - - هاتف وعنوان مستوصف المشافي - الهفوف, الاحساء - هواتف وأرقام صيدلية المتحدة وعنوانها - باكلوبوترازول طرق الاستخدام - تركيب نسيجي التراكيب النسيجية الرئيسية - سلطان بن سعود بن عبد العزيز آل سعود وفاته - وصفة هائلة من الطب البديل لعلاج امراض القدم والارجل بالاعشاب - طريقة عمل وصفة بسكوت الكاكاو على طريقة منال العالم - هاتف وعنوان مستشفى الوفاء - عنيزه, القصيم - هاتف ومعلومات عن مركز صحي الامير محمد بن سعود بالرياض - ديدان الفستق - هاتف مدرسة مجمع العليان التعليمي ثانوي و معلومات عنها بمنطقة الرياض بالسعودية - طريقة تحضير الكانيلوني من الشيف منال العالم - خطوط فراونهوفر الاكتشاف - هاتف و معلومات عن مستوصف دار السلام بالمدينة المنورة - صالح أوقروت السيرة الذاتية - لوحات تسجيل المركبات في تونس أصناف سلاسل التسجيل في تونس - طريقة عمل بتر تشكين من منال العالم - تعلم كيف تجذب الناس كالمغناطيس‏ نصائح ذهبية - [بحث جاهز للطباعة] بحث علمي جاهز عن صعوبات التعلم واسبابها - - خطوط طيف الهيدروجين فيزياء - سور القران لكل شهر من شهور الحمل - عبد الرحمن قويدر عن حياته - القلاب J-K طريقة عمل القلاب JK - مشروع تخرج لطلبة كلية التربية قسم اللغة الإنجليزية جاهز للطباعة - هواتف شركة الهاجدية للتجارة والمقاولات المحدودة ومعلومات عنها بالسعودية - انواع جيوب الملابس وتعلم طريقة عملها - هاتف وعنوان مطبخ الرحيلي - الجوهره, جدة - هيكل تقسيم المنتج مثال - تقنيات مسرح الطفل - وصفة هائلة من الطب البديل لعلاج الأكزيما بالاعشاب - هاتف وعنوان عيادات د/ الخراشي للأطفال - حي البديعة, الرياض - معاهدة بلطة ليمان 1838 - هاتف وعنوان مطعم ومطبخ الجش - ام الحمام, الدمام - حيد الفك السفلي حيد الفك السفلي في منطقة الضواحك - هاتف وعنوان مؤسسة خالد هليل العبيري للتجارة - المطار, المدينة المنورة - وصفة لعلاج سلس البراز بالاعشاب الطبيعية - هاتف وعنوان مندي البوادي - تبوك - هاتف وعنوان مستوصف ركن العلاج لطب وتقويم الأسنان - الشفا, مدينة الرياض - مغنطة طرق المغنطة - سحب جنسية الحبيب... «فاصل ونواصل»! من اخبار العربية نت - طريقة تحضير كيك بدون بيض وصفة عجيبة بطريقة سهلة - كراش نيترو كارت طريقة اللعب - [بحث جاهز للطباعة] مشاريع تخرج افكار مشاريع تصميم مواقع برمجة مواقع هنا حصرياً - - أنبوب فغر الطبلة الوصف - لانا القسوس حياتها الشخصية - أبو صير (الإسكندرية) الآثار - الكونت دي مونت كريستو مُلخص القصة - إدارة الحرب الكيميائية بالقوات المسلحة (مصر) المنشآت التابعة - فيجن (مارفل) - كيف ازرع النعناع في المنزل ؟ - خطورة تناول الكافيين أثناء فترة الحمل -
اليوم: الخميس 18 ابريل 2019 , الساعة: 4:01 م / اسعار صرف العملات ليوم الخميس 18/04/2019


اعلانات
محرك البحث


عبد الرحمن النجومي ميلاده ونشأته

آخر تحديث منذ 2 سنة و 7 شهر 188 مشاهدة

اعلانات
شاركنا رأيك بالموضوع

ميلاده ونشأته


ولد عبد الرحمن أحمد محمد عبدالرحمن محمد أدريس الشهير بالأمير ود النجومي، في قرية مويس ريف شندى ولاية نهر النيل عام 1854 م من عائلة متدينة تنتمي إلى قبيلة النافعاب ، إحدى بطون الجعليين . مكان الميلاد


. وأبوه هو أحمد بن محمد بن عبدالرحمن الملقب بالنجومي ووالدته هي زينب بنت إبراهيم بن عبدالرحمن بن محمد بن الشيخ خوجلى أبو الجاز من قبيلة المحس توفى والده وهو رضيع في عامه الأول وانتقلت به والدته إلى حى الصبابى ب الخرطوم بحري حيث ترعرع ونشأ في كنف جدها الشيخ خوجلى أبو الجاز صاحب المقام المعروف بإسمه في الخرطوم بحري ب السودان . وفي خلاوي الشيخ خوجلي تعلم مبادئ الدين، لينتقل بعدها إلى خلاوي الغبش، وشاء الله أن يلتقي هناك بمحمد أحمد بن عبد الله الذي كان يكبره بثمانية أعوام، حيث كان الرباط الروحي بينهما، وصداقة شاء الله أن تتصل، لتصنعا تاريخاً مجيداً للوطن وإعلاءً لراية الدين، وتطبيقاً لشرع الله ..


نسب الأمير او فيما يعرف بشجرة العائلة الحمد لله الذي شرف برسوله المدينة وحماها واختارها على ساير البقاع واصطفاها وسماها طيبة لانها طابت بالحبيب وطاب ثراها واشهد ان لا إله الا الله وحده لا شريك له واشهد ان سيدنا محمد عبده ورسوله الذي سماه يس وطه اما بعد فاني لما رايت ضياع النسب في البلدان ونسب الاكثر إلى الاوطان خشيت ان يضيع نسبي الشريف الذي لا يجوز لاحد ان يخفاه ولا يخرج منه الا بسبب فاحببت ان اذكر نسبي ليقف عليـه كل أحد مـن ذريتي ليكـون في نسبه على بصــيرة وكي لا يضيع نسبــهم بين الناس فهذا من قول الشيخ شرف الدين رضي الله عنه وجعل الجنة متقلبه ومثواه. فاقول أنا الفقير إلى الله عبد الرحمن بن احمد بن محمد بن عبد الرحمن المُلقب والمُكنى والمُنادى وسط أقرانه في الخلاوى القرآنية بالنجومي بن محمد بن ادريس بن صالح بن علي بن احمد المكنى بابي حرب الأصفر بن حامد الملقب بالقاتم بن عبد الباقي بن احمد المكنى بابي حرب الاكبر بن محمد الملقب بنافع إبن الامير عدلان بن القطب عرمان بن الملك ضواب بن الملك غانم بن الملك حميدان بن الملك صبح بن الملك مسمار بن الملك سوار بن السلطان محمد حسن كردم بن ادريس المكنى بأبي الديس بن قضاعة بن مرقان بن مسروق بن احمد الحجازي بن محمد اليمني بن إبراهيم الجعلي بن سعد بن الفضل الاصغر بن العباس الاصغر بن محمد الامام بـن علي السجاد بن عبد الله حبر الامة بن العباس الاكبر عم النبي صلى الله عليه وسلم وهذا النسب المتفق عليه وما يذكر بعده لا يعول عليهم كما جاء عنه صلى الله عليه وسلم انتهى قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كل حسب ونسب فانه ينقطع الا حسبي ونسبي فانه متصلا لا ينقطع إلى يوم القيامة وقال صلى الله عليه وسلم لعن الله الداخل فينا من غير نسب والخارج عنا بغير سبب وقال صلى الله عليه وسلم من اراد هوان قريش اهانه الله وقال صلى الله عليه وسلم من ضر صاحب هذا النسب بغير وجه حق له انا خصمه يوم القيامة والويل ثم الويل لمن كان خصماؤه شفعاؤه يوم القيامة لقوله تعالى .. انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت ويطهركم تطهيرا وقوله تعالى قل لا اسئلكم عليه اجـــرا الا المودة في القربى وفي الختـام نسـأل الله الختام بحسن الختام وبكلمة لا اله الا الله محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم. ملاحظة هذا الإقتباس بحاجة لمصدروأصل لقب النجومى يعود إلى الجد الثاني للأمير عبد الرحمن وقد أشتهر بالورع والتقوى وحفظ القرآن في خلوة خلاوي المنطقة في سن مبكرة. وتعود قصة اللقب إلى أنه وفي حالة نشوب مشادة بين تلاميذ خلوة الخلوة غالباً ما كان النجومي الكبير يتدخل لفك المشادة ويقول لأقرانه «كب أنا الناجم» ، أي أنا الذى يؤدب من خرج على طاعة معلمه، ومن هنا جاء لقب النجومى الذي لقب به أيضاً حفيده الأمير عبدالرحمن النجومي.

اضطرت عائلته للهجرة من قرية مويس بريفي شندي بعد مقتل إسماعيل كامل باشا، نجل خديوي مصر محمد علي باشا عند غزوه للسودان عام 1821 م، فراراً من إنتقام صهره محمد بك الدفتردار.


شب عبد الرحمن النجومي في بيئة متدينة وتعلم القرآن علي يد الفكي هاشم (صاحب قبة الفكي هاشم بالخوجلاب حالياً). وفي إحدي رحلاته التجارية إلى جنوب السودان سمع اثناء مروره بالقرب من أبا الجزيرة أبا بدعوة الإمام محمد المهدي المهدي وبوجوده فيها، فقابله خلال رحلة عودته من الجنوب في / آب 1881 م، وبايعه خليفة للرسول، وظل في رفقته وهاجر معه إلى جبل قدير بجنوب كردفان مع خمسمائة من الأنصار الآخرين.


حاز النجومي على إعجاب المهدي وثقته لما يتمتع بها من ميزات قيادية، وعينه المهدي أميراً للأمراء وقائداً عاماً على جميع قوات المهدية إبان حصار الخرطوم والتي سقطت علي يديه.


أرسله عبد الله التعايشي ، خليفة المهدي، إلي بربر (مدينة) بربر ليتولي قيادة القوة المطاردة للحملة الإنجليزية هناك، ثم أستدعي للمشاركة في حصار مدينة سنار والتي سقطت قبل أن يصل النجومي إليها.


تولي النجومي قيادة جيش المهدية في دنقلا ثم قيادة القوات التي أعدت لفتح مصر وتقدم بها حتي قتل في واقعة معركة توشكي توشكي عام 1889 م، عن عمر لا يتجاوز الخمسة والثلاثون عاما.


أهم معارك النجومي



شيكان


كان النجومي يقوم بتدريب قواته على استعمال السلاح ويشرف على تجهيزاتها، منذ أن علم المهدي بحملة الجنرال وليام هكس باشا وهدفها القضاء على الثورة المهدية. وكان تدريب الأنصار على استعمال السلاح الحديث الذي تم الإستيلاء عليه في حصار الأبيض (مدينة) الأبيض كثيفاً ومستمراً، وقعت معركة شيكان في / تشرين الثاني ، 1883 م بعد ستة أسابيع من إبتعاد هكس عن منطقة نهر النيل ومعاناته من شح المياه، وإخلاء الأهالي للقرى الواقعة في طريقه إلى كردفان بجانب تأثير قوات الأمير محمد أبو قرجة والتي تولي قيادتها فيما بعد الأمير حمدان أبو عنجة ومناوشاتها المستمرة على معنويات جيشه.


خطة الأنصار للتصدي لجيش هكس باشا ودور النجومي فيها

تضمنت الخطة الآتي



  1. قصف حمدان أبوعنجة الليلي لكسر روح المقاومة في المربع الذي أقامه جيش الحملة قبل المعركة.

  2. مفاجأة قوة العدو بإيقاعها في كمين لإحداث البلبلة وبثّ الرعب في صفوفها.

  3. الهجوم على القوة المعادية من خلال ثلاث محاور بدءاً بالمحور الأمامي فالمحور الأيمن والمحور الأيسر.



بعد ليلة الأحد 4 / تشرين الثاني 1883 م، التي عرفت بليلة حمدان أبو عنجة أعدّ النجومي كمينه وأقام خندق خندقاً في طريق هكس، وتحرك بقواته قاصداً غابة شيكان القريبة من مدينة الأبيض (مدينة) الأبيّض . وفي صبيحة 5 / تشرين الثاني 1883 م، وعند وصوله إلى المنطقة وقيامه بإعادة تنظيم الرايات بدأ القادة في احتلال مواقعهم الميدانية تأهباً للقتال، ففي حين احتلت قوات الراية الزرقاء بقيادة الأمير يعقوب الجانب الأيمن، رابطت قوة الراية الخضراء بقيادة الأمير موسى ود حلو الجانب الأيسر. تحرك هكس بمربعاته الثلاثةالمثقلة بحمل الآليات والمعدات الحربية، في ليلة قاسية الأجواء وتقدم الجنرال المربع الأمامي في حين قاد اللواء علاء الدين باشا المربع الثاني، واللواء حسين مظهر، المربع الثالث.


انتهت المعركة بأقل خسائر للأنصار وهي 200 قتيل، بينما بلغت الخسائر في الطرف الأخر 13.000 قتيلاً. و كان لإنتصار قوات المهدية على قوات الجنرال هكس أثراً كبير على مسار الثورة المهدية.


اسباب نجاح خطة النجومي في شيكان


ظهرت براعة النجومي العسكرية في قيادته لقوات الخطوط الأولى والتي يعتبرها بعض المؤرخين عاملاً من العوامل المباشرة في هزيمة هكس وتمثلت في



  1. قيام النجومي بنصب كمين في طريق هكس أدي إلى تحقيق عنصر المفاجأة والذي أدى بدوره إلي التعجيل بالنصر بأقل قدر من الخسائر.

  2. إستخدامه سلاح الفرسان للفرسان لأول مرة بأعداد كبيرة لأختراق مربعات هكس الدفاعية.

  3. تمكنه من الحفاظ على إندفاع قواته وإدخالها إلى موقع المعركة وهي في كامل حيويتها.

  4. نجاح النجومي في العمل الإستخباري المضاد إذ تمكن من منع هكس من الحصول على معلومات عن قواته، مما ادى إلى تخبط هكس الذي أضطر مراراً لتغيير خططه.



حصار الخرطوم


في صبيحة يوم 18 / شباط 1884 م، رست باخرة الجنرال غوردون باشا، حكمدار عام السودان على رصيف الخرطوم ، فإستقبله كبار الضباط وقناصل الدول الأجنبية والمشايخ والعمد وأعيان البلاد ورجال الدين، وأوضح مهمته أمامهم قائلاً «إني بمقتضي هذا المرسوم قد سميت حاكماً عاماً ومفوضاً على كل السودان لأنظر مافيه من مشاكل».


أبلغ غوردون رؤسائه في مصر بتعذر إخلاء الخرطوم من الوجود التركي المصري وأوضح لهم انه لن ينصاع لأوامر الإستدعاء، إلا بعد الإطمئنان على حياة الجنود والمدنيين الموجوديين بالسودان، وكان من رأيه أن الإخلاء يتطلب عوناً خارجياً وعسكرياً وسياسياً إذا أريد حقن الدماء.


إختيار المهدي لإستراتيجية الحصار كان نتيجة تجاربه في الأبيض (مدينة) الأبيض و بارا (مدينة) بارا و لتجنب خسائر الهجوم المباشر.


وفي غضون ذلك بدات قوات المهدية بقيادة الشيخ عبيد ودبدر حصار الخرطوم في جبهتين، وتلاه في / نيسان 1884 ، محمد أبو قرجة الملقب بأمير البّرين والبحرين قادماً من مدينة الأبيض لتولى قيادة القوات العامة فاكتملت بذلك حلقة الحصار، ودارت بينه وقوات الحكومة بقيادة غوردون باشا معارك عديدة سجلت فيها القوات الحكومية إنتصارات كادت أن تؤدي إلى زعزعة ثقة قوات الأنصار في أنفسهم كثيراً، ولولا قوة الدافع الديني لديها لإنهار الحصار وتشتت شملها.


مشاركة النجومي في حصار الخرطوم


صدرت تعليمات المهدي إلى النجومي الذي كان يقاتل المرتديين عن المهدية في جبل الداير بجنوب كردفان، بالتحرك فوراً إلي الخرطوم وتولي القيادة العامة للقوات التي كانت تحاصرها. وكان في إمرته 1500 من المجاهدين و 5000 من العرب المزودين بالأسلحة النارية. وصل النجومي إلي منطقة الخرطوم بعد أن سمّاه المهدي أميراَ للأمراء في أول / أيلول 1884 م، قادماً من الرهد (مدينة) الرهد بالغرب الأوسط للسودان، وأختار مقر قيادته العامة في المنطقة الواقعة جنوب إستحكامات الخرطوم وسورها على مسافة مناسبة من مجرى نهر النيل الأبيض ، شمال حلة شجرة محو بك (ضاخية الشجرة الحالية).


بعد أن اكمل النجومي استعداداته القتالية بدأ في تنفيذ مرحلة تتكون من خليط من الدبلوماسية والحرب النفسية، فبعث برسائل إلى غوردون وأخرى إلى أهالي الخرطوم متيحاً لهم فرصة الإستسلام لضمان سلامة أرواحهم وأموالهم، وجاء خطابه إلى غوردون مختصراً وصارماً على النحو التالي «اعلم انا ود النجومي أمير امراء المهدية وفاتح كردفان والداير وجئتك بجيوش لا طاقة لك بها ومدافع لا قدرة لك باحتمالها فسلم تسلم، ولا تسفك دماء العساكر والأهالي بعنادك. والسلام» وكان رد غوردون باشا على هذا الخطاب جافاً بقوله «لقد اطلعنا على خطابك، وأنا لست مبالياً بك ولا بسيدك المهدي وسوف يحل بك ما حل بابي قرجة والشيخ العبيد ود بدر، وخلي عنك شقشقة اللسان وكسر الهريات وجرب نفسك. والسلام»، ورغم جفاء غوردون واصل النجومي حثّ أعدائه على الاستسلام حقناً للدماء وعمل على تسريب خطاباته إلى المدينة المحاصرة بواسطة جواسيس المنازل واسواق المدينة في الوقت الذي كانت فيه قواته تطبق الخناق عليهم وتسد المنافذ إليهم على أمل ان يحملهم الجوع على الإستسلام.


خطة النجومي للهجوم على الخرطوم

شدد النجومي الحصار على المدينة بدقة واستمرت الأعمال العدائية واعمال القناصة ضد العدو بشكل يومي وكانت المكاتبات جارية بين المهدي وغوردون حتى هزيمة الأنصار في معركة أبو طليح بالقرب من شندي بواسطة حملة الإنقاذ البريطانية وتبعها قراره ببدء الهجوم على الخرطوم في يوم 26 / كانون الثاني 1885 م، وكلف النجومي بتنفيذ خطة الهجوم التي تتلخص في تقسيم قواته إلى قسمين رئيسين هما




  1. القسم الأول ويتكون من حملة الأسلحة النارية والمدافع بقيادة محمد عثمان أبو قرجة ومهمته الانتشار على طول الخطوط المواجهة لدفاع واستحكامات العدو واحكام الرماية عليه بالاسلحة النارية والمدافع وقت الهجوم بقصد تثبيت قوات الحكومة كلها في المواجهة وانشغالها بالكامل عن هدفها الحقيقي.

  2. القسم الثاني والرئيسي ويتكون في أغلبيته من حملة الاسلحة البيضاء مع عدد من الاسلحة النارية ويقوده عبد الرحمن النجومي نفسه وواجبه هو اقتحام الثغرة على شاطىء النيل الأبيض ومهاجمة قوات الحكومة في الاستحكامات من الخلف بعد أن يتم تشتيتهم بواسطة القسم الأول. وبعد اكتساح قوات الدفاع في نقاط الاستحكام تتم مطاردة الفلول في داخل المدينة وتمشيطها واقتحام سرايا غوردون لمنعه من الهروب بالبواخر الراسية على ضفاف النيل.



تنفيذ خطة الهجوم على الخرطوم


قام النجومي بتنفيذ خطته هذه. وفي منتصف ليلتي 25 و26 / كانون الثاني 1885 م، قام بتوزيع قوات القسم الأول بسرية وهدوء، حتى أن المدافعين عن الاستحكامات لم يشعروا بذلك. واتخذت اتخذت القوات مواقع لها على مسافة تقلّ عن 300 متر من خط الدفاع على طول ضفةالنيل الأبيض وحتى النيل الأزرق في الوقت الذي كان يتم فيه تجميع اكثر من 15 ألف مقاتل تجاه الثغرة الضيقة على شاطىء النيل الأبيض.


قبيل الفجر مباشرة فتح القسم الأول نيران مدافعه واسلحته على طول استحكامات العدو وبدأ المدافعون في الرد عليهم بكل امكانياتهم، ثم اندفع المهاجمون من القسم الثاني وعلى رأسهم عبد الرحمن النجومي مقتحمين الثغرة وتمكنوا من إبادة القوات القليلة التي كانت تحميها بينما ولت االباخرتين النيليتين اللتان كانتا في حمايةالثغرة بالفرار إلى عرض النهر فتدفقت موجة المهاجمين واكتسحت قوات غوردون المرابطة في استحكاماتها من الخلف.


وفي أقل من ساعة واحدة أبيدت القوات الحكومة التي كانت منتشرة بين النيل الأبيض وحتى بداية بوابة المسلمية (كوبري المسلمية حالياً) وبوابة منطقة كوبري الحرية الحالي بجنوب الخرطوم، وتمكنت قوات النجومي من فتح هاتين البوابتين مما أتاح لقوات القسم الأول من المشاركة بشكل مباشر في المعركة.


وبإنهيار مقاومة القوات التركية المصرية اندفعت قوات النجومي نحو المدينة لتطهيرها وتم في ساعات قلائل أسر كل من بقي حياً من الجنود وانتهت المعركة في ضحى ذلك اليوم بوقوع خسائر قليلة على جانب قوات النجومي.


مقتل غوردون باشا


اثناء هجوم القسم الثاني اندفعت قوة صغيرة من قوات النجومي متفرقة في شوارع المدينة بسرعة شديدة قاصدة سرايا الحكمدار لإعتقال غوردون باشا الذي سقط صريعاً اثناء المقاومة هو وحرسه الخاص في ظروف غير واضحة، معلناً بذلك نهاية الحكم العثماني المصري وبداية مرحلة جديدة في تاريخ السودان.


استدعاء النجومي للمشاركة في حملة الشمال


تولي الخليفة عبد الله التعايشي مقاليد السلطة في الدولة المهدية بالسودان بعد وفاة المهدي وعمل على تحقيق تطلعات المهدي، فأرسل في طلب ود النجومي الذي كان يعسكر في المتمة منذ / شباط 1885 م، بعد مطارته لحملة الأنقاذ البريطانيةالتي كانت مكلفة بضمان انسحاب آمن للقوات المصرية التركية، واوكل إليه مهمة فتح مصر .


غادر النجومي أم درمان في 26 / تشرين الثاني 1885 م، ووصل إلى بربر (مدينة) بربر في 20 / كانون الأول من العام نفسه، ولم يبارحها إلا بعد شهر. وبرزت من البداية عدة مشاكل منها



  1. انعدام التجانس بين تكوينات الحملة.

  2. مشكلة قلة المؤن والإمدادات.

  3. سوء احوال النقل والإتصال.



استمرت الإستعدادات لتحريك جيوش المهدية نحو الحدود مع مصر بالرغم من اشتداد المجاعة التي ضربت بالسودان عام 1889 م والمعروفة محلياً بمجاعة سنة ستة (هجرية) مما جعل الخليفة عبدالله يستعجل تشكيل الجيوش وقرر أن يكون تقدم اقسامها نحو الحدود سرية واحدة أثر أخرى وطائفة بعد طائفة، واجتمع الأمير يونس ود الدكيم بقادة سراياه ووضعوا اللمسات الأخيرة لخطة التحركات، وتم إختيار عبدالرحمن النجومي قائد السرية الأولي (سرية المقدمة)، وذلك لما له من شهرة جيدة في أمور القيادة وسط الأنصار ولمعرفته التامة بخطط الأعداء وخبرته الواسعة جراء مشاركته في معارك المهدية السابقة.


واصل النجومي تقدمه حتى وصل إلى منطقة معتوقة حيث عسكر فيها وقام بتقسيم جيشه إلى ثلاثة أقسام وجعل عبدالحليم مساعد، وكيلاً ومعاوناً له



  1. القسم الأول ويضم مقاتلين من قبائل الجعليين و البطاحيين بقيادة إبن أخيه أحمد البشير الآمين.

  2. القسم الثاني ويضم مقاتلي قبائل الدناقلة والمولدين بقيادة الأمير عثمان أزرق .

  3. القسم الثالث ويشمل قبائل البقارة من حمر، وهبانية، وأولاد حميد ومسيرية، بقيادة إسماعيل عبدالمجيد المنتمي إلى أولاد حميد.



ومن جانبها اهتمت الحكومة المصرية بأمر قواتها المرابطة على الحدود الجنوبية واوسارعت إلى إرسال تعزيزات تم توزيعها على حامية عسكرية الحاميات الحدودية في آبار المرات قاليب، وكركر ، و أسوان ، و وادي حلفا ، وحرص ، وأرقين. وكانت قوات أسوان تمثل الإحتياط لهذه الحاميات.


معركة أرقين


كانت قوات النجومي ترمي إلي بلوغ مورد المياه في أرقين بينما كان الجنوال البريطاني ودهاوس يتابع أخبار الحملة وسيرها أولاً بأول، فسبقها في الوصول الي أرقين بإثنتين من البواخر النيلية قوامهما 2500 فرد، اضافة إلي 130 جندي آخرين من جنود الهجانة (التي تمتطي ظهور الجمال) وثمانية مدافع وقوة أورطة (وحدة عسكرية) الأورطة السودانية التاسعة عشرة والحادية عشرة. وتم تحصين المدينة في إنتظار الحملةالتي أعياها المسير عبر الصحراء وأنهكها العطش.


أصدر ود النجومي أوامره بأن يتم فتح الطريق لجلب الماء للجيش، وبإستخدام عبدالحليم مساعد لخور متصب بالنيل وصلت قوة النجومي إلى مورد الماء بدوابها وأخذت كفايتها من الماء وفي العودة قسمت القوة إلي ثلاث أجنحة الميمنة والميسرة والوسط، وتمكنت من إحتلال أجزاء من أرقين. دارت معركة عنيفة لطرد قوات ود النجومي من القرية وكانت خسائرها جسيمة بلغت 90 قتيلاً و500 أسير، وجرح معظم ما تبقي منها، في حين لم تتجاوز خسائر العدو 11 قتيلاً و 60 جرحياً.


انسحاب النجومي من أرقين


إنسحب ود النجومي جنوباً إلي تلال أرقين. وفي اليوم التالي لإنسحابه عقد مجلساً للقادة والأمراء للتشاور في الأمر فاقترح عبدالحليم مساعدالإنسحاب جنوباً لعدم تكافؤ القوات مع جيش العدو بالإضافة إلي عدم وصول أية تعزيزات من دنقلا ، إلا أن النجومي رفض الإقتراح وثار غاضباً وقال «لن أعود محمولاً على الأعناق» وبدأت الخلافات تدّب بين الأمراء، مما أثر سلباً على الروح المعنوية للجنود إلى جانب الآثار التي تركتها على نفوسهم الهزيمة في أرقين. بلغت الخلافات إلى حد عدم تنفيذ الأوامر، حيث رفض القائد عبدالسلام بله التحرك نحو مورد الماء بل هرب ومعه عددا من ملازميه من الجبهة نهائياً، وتداول بين الناس أن ود النجومي يقود حملته إلي نهاية مؤكدة، وتوال هروب الكثيرين من جنوده. وكتب ود النجومي إلى الأمير يونس الدكيم واصفاً له حالة الجند من تعب ومرض وجوع وعدم تعاون من قبل الأهالي معهم وإنضمامهم للأعداء وهروب الكثيرين منهم ونفاذ الذخائر وطلب منه إرسال مدد بالذخائر وبالرجال ما لا يقل عن 2000 رجل على جناح السرعة، فما كان من ود الدكيم إلا أن كتب للخليفة ناقلاً إليه وصف النجومي للحالة التي عليها الجند وجدب المنطقة ومؤكداً على عدم استطاعته إرسال أية نجدة إلى ود النجومي الذي توغل في أرض العدو كما أوضح له عدم تعاون الكثير من القبائل التي حوله.


التقدم شمالاً


رغم هذه الظروف كلها كان النجومي يصر على التقدم شمالاً في وقت كان فيه الجنرال جرانفيل يتابع أخبار الحملة أولاً بأول، بينما عسكر ودهاوس بجنوده على ضفاف النيل ليمنعهم من الماء وعندما علم الجنرال جرانفيل بالحالة المزرية لقوات النجومي كتب إليه واصفاً الحالة الجيدة لحملته وأمره بالإستسلام قائلاً «إن الخليفة أرسلكم للهلاك، فإن تقدمت تجد جيش الإنجليز متعطشاً لدمائكم وإن عدت فقوات حلفا جاهزة لإبادتكم وإن بقيت مكانك متّ من العطش، فلا أمامك إلا الإستسلام»، لكن ود النجومي استقبل هذه الرسالة بفتور شديد وكان رده نابعاً من إيمانه بمهديته وتصميمه على القتال من أجلها، فرد على جرانفيل قائلاً «ندعوك للإسلام ولا تعتمد على قوة جيشك وعتادك فإن الله سينصر عباده المؤمنين.» وطلب منه أن يستسلم هو، وكتب للخليفة شارحاً له ما قام به فبارك له الخليفة رده.


قبيل تحرك ود النجومي من مواقعه هرب كاتبه حسن الحبشي إلي معسكر الجنرال ودهاوس ونقل إليه صورة حية عن معسكر ود النجومي وإحصائيات مفصلة عن الحملة على النحو التالي «2821 محارب، 309 بنادق، 132 جواد،200 جمل، 4000 من النساء والأطفال، بالإضافة إلى تعزيزات بقيادة على ود سعد وكمين النور التي وصلت في 25 / تموز 1889 م، وتتكون من 500 مقاتل، 3000 بندقية مع عدم حملهم لأي مؤن.»


معركة توشكي


تحرك النجومي بعد وصول التعزيزات وتنظيم قواته في 28 / تموز 1889 م قاصداً توشكي وترك ورائه الكثير من المرضى والجرحى الذين تعذر عليهم مواصلة السير، ووصل إلي تلال توشكي وعسكر عند سفحها الغربي في أول / آب 1889 م، حتى يكون بعيداً عن مرمى نيران العدو الذي كان يطاردهم إنطلاقاً من ضفاف النيل، في حين إنخفض تعداد جيش النجومي إلي 3000 مقاتل فقط، أما من الجانب الأخر فقد إنضمت قوات ود هاوس التي كانت تتابع النجومي إلي القوات المصرية بقيادة السردار جرانفيل وأصبحت قوة واحدة تحت قيادة جرانفيل وكانت على النحو التالي



  1. 500 من الفرسان الراكبة بقيادة اللواء كتشنر باشا.

  2. 240 من الطوبجية ومعهم 8 مدافع بقيادة قائمقام القائمقام ويندل بك.

  3. لواء مشاة من قوة ود هاوس قوامها 1500 جندي.

  4. فريق طبي يتكون من 70 فرداً.



وفي الثالث من / آب واصل النجومي تقدمه شمالاً ، لكن لواء كتشنر تصدى له فبادر النجومي بإطلاق نيران كثيفة على قوات كتشنر مما اضطره إلي الإنسحاب خلف التلال على بعد نصف ميل من جهة مجرى نهرالنيل ومن هناك بدأ في ضرب قوات النجومي. حاول النجومي تركيز هجومه على قيادة القوات المصرية الراكبة والتي كانت بقيادة جرانفيل وإجباره على التراجع والإستعانة بمدفعية الطوبجية لمواجهة هجوم النجومي. وبازدياد كثافة النيران على قواته اضطر النجومي إلى وقف الهجوم الذي لم يحقق أي اختراق في صف العدو، وغير اتجاه تقدم قواته نحو الشمال الغربي، لكن لواء كتشنر كان قد احتل مواقع ذلك الاتجاه فتصدى لقوات النجومي وتمكن من ايقاف تقدمها نحو ذلك الاتجاه وبذلك اصبحت قوات النجومي شبه محاصرة بين فكي كماشة.


مصرع النجومي



عندما أدرك النجومي خسارته اختار لمحاولته الأخيرة منطقة منبسطة الأرض صف فيها قواته ونشر حملة البنادق في الامام وخلفهم حاملي السيوف والحراب وأمر بنقل النساء والأطفال في مكان منخفض بعيداً عن النيران واستعد لمواجهة العدو.


قامت القوات المصرية بشن هجوم مركز على قوات النجومي فتصدت لها قوات النجومي وقاتلت قتالاً شرسا لكنها لم تستطع الصمود وتكبدت خسائر فادحة مما اضطرت إلى التقهقر والتفرغ بعد فقدان عدد كبير من اقادتها، وبذل النجومي جهودا لإعادة تجميع قواته وتنظيمها لمواصلة القتال، فلاحظ ذلك جرانفيل ووجه نحوه قوة راجلة للقضاء عليه وسقط الأمير النجومي على الارض ليسلمّ الروح فحمله ملازميه على ظهر جمل وحاولوا الإفلات به من قوات العدو، الا إنها لحقت بهم واستولت على الجثمان وتفرقت بقية قوات النجومي بعد الهزيمة التي لحقت بها وانسحبت جنوبا لتطاردها القوات القوات البريطانية التي قضت علي جزء كبير منها وقد استشهد في المعركة غير المتكافئة حوالي 1500 مقاتل من قوات النجومي وبهزيمة توشكي بدء العد التنازلي لدولة المهدية في السودان.


أسباب الهزيمة في توشكي


تتلخص اسباب الهزيمة في الأتي



الصفات الشخصية لعبد الرحمن النجومي


عُرف عن الأمير عبدالرحمن النجومي، كالكثيرين غيره من قادة وأمراء الثورة المهدية بالسودان بخصال الشجاعة والثبات والإقدام، إلى جانب الولاءالمطلق للثورة المهدية وقوة الإيمان الروحي العميق والثقة. كما عُرف بقدرته على التخطيط الجيد للعمليات الهجومية والدقة في التنفيذ كما اتضح في حصار الخرطوم ومعركة شيكان، فضلاً عن الإنضباط العالي حيث امتثل لأوامر الخليفة بتسليم قيادة حملة الشمال للأمير يونس ود دكيم، وظل تحت إمرته. لكن النجومي بعض خصال النجومي القياديةوطباعه كانت ذات أثر غير ايجابي فالثقة المفرطة بالنفس التي أبداها خاصة بعدالإنتصارات العسكرية المتكررة منذ بدايةالثورةالمهدية وحتي سقوط الخرطوم دفعته إلى الإستهانة بالقدرة العسكرية للأعداءوا لإستخفاف بها وإهمال الجانب الإستخباري في حملة الشمال، علاوة على العناد والإصرار على الرأي الذي عرف به والذي اتضح في حملة الشمال كان سبباً في تعجيل الهزيمة.


صندوق معلومات شخصية عسكرية

الاسم الأمير عبدالرحمن النجومي صورة

تعليق

آخر_رتبة القائد العام لقوات وجيوش الثورة المهدية

الاسم الكامل عبدالرحمن أحمد محمد عبدالرحمن الملقب بالنجومي

الجنسية سوداني

الانتماء الثورة المهدية الدولة المهدية

خدم في السودان

لقب أمير اُمراء الثورة المهدية

تاريخ_الميلاد 1854

مكان_الميلاد قرية مويس شندى ريف شندي ب السودان

مكان الإقامة الخرطوم بحري

تاريخ_الوفاة 1889

مكان_الوفاة توشكي

مكان_الدفن توشكى

تاريخ_البداية 1881

تاريخ_النهاية 1889

معارك معارك شمال السودان، كردفان ، الخرطوم حصار الخرطوم

أهم_قيادات قائد دنقلا (مدينة) دنقلا ، قائد حملة الشمال

إصابات_ميدان

أوسمة




عبدالرحمن بن أحمد بن محمد بن عبدالرحمن ، واحد من أكثر أمراء الثورة المهدية وقادتها شهرة ومهارة، اشتغل بالتجارة قبل الإتضمام إليها في مراحل نشأتها الأولى وشارك في أهم معاركها الحربية وكلف بقيادة حملتها على مصر .

كلمات مرتبطه: عبد السلام بنعبد العالي خالد بن عبد العزيز المقيرن عبد العزيز عبد العزيز بن سعود عيادة عبد الرحمن مكتبة الملك عبدالعزيز العامة عبد الحليم محمود عبد القادر بن أحمد السقاف العز بن عبد السلام عبد السلام الأسمر عبد الملك السعدي خالد عبد الله الملحم عبد الرحيم ياسر عبد الستار الدوري جوني عبده طارق عبد الحليم عبد الفتاح عوينات عبد الملك المخلافي عبد الرحمن الهيلة إبراهيم بن عبد العزيز العساف سعود بن عبد الله بن محمد آل سعود بو عبد الله داود عبد الكريم الدغمي عبد الحميد السراج عبد القادر العيفاوي عبد الباقي الهرماسي عبد القادر طاش عبد الله فتاي عبد الله طاهري عبد الله عبد الله عبد الكريم فارس عبد الله جاب الله عبد العزيز الخثران سعيد عبد العظيم فوزية عبد الستار عبيد الشمري عبد العزيز البلوشي عبد الوهاب راوح عبد الله الحامد محمد عبد القادر أبو فارس عبد النبي اصطيف مبارك عبد العزيز عبد الله الشمالي عبد الرحمن المسعد عبد العزيز العلي مساعد عبد الله عبد العزيز الهليل عبد الله كوني عبد الرحمن الموسى عبيد الدوسري عبد الله يوسف أحمد عبد الله الجمعان عبد الله مشيلح أحمد عبد الغفور عبيد منور عبد الله بن سيف بن محمد الكندي عبد الرحمن السربل عبد السلام الواحاتي عبد السلام المجالي عبد الفتاح الآغا عبد الرزاق البطي فاضل عبد الله محمد عبد اللطيف فتحي عبد الله اليافي عبد الله الأحمد الجابر الصباح عبد الله بن قاسم آل ثاني عبد الرحمن الدوسري أحمد عبد الواحد البسيوني أحمد بن عبد الله القاري محمد عبد الرحمن بيصار عبد الله غراب عبد الهادي قنديل عبد العظيم رمضان عبد العزيز المسند عبد الله الوهيب مصطفى محمد عبد الغني العلمي عبد الحميد البكوش سلامة العبد الله حمود عبد الله عبد العزيز سمك محمود عبد الحليم عبد الكريم جودة عبد الله الأحمر عبد الله الفيصل بن عبد العزيز آل سعود عبد الوهاب السامرائي عبد المعين الملوحي عبد المنعم مدبولي محمد عبد الوهاب محمد عبد الرحمن خليفة محمد عبدالوهاب عبير قاسم حمزة عبد الرزاق النعاس عبد الكريم غلاب عبد الكريم العرشي عبد الكريم القوقا عبد السلام العجيلي عبد الحميد بنعلجية عبد الله غيث صفية بنت عبد المطلب عبد الجبار العماري
 
التعليقات

لم يعلق احد حتى الآن .. كن اول من يعلق بالضغط هنا

تصنيفات الموقع
شاهد الجديد لهذه المواقع
بئر السبع ميسوكسيمايد تل هشومير المرجة الزرقاء أسامة بن زيد الغاف دراسة جدوى خطة عمل روبرك الطاقة الداخلية مذكرات دورية نحو الشرق ايو جيما العياضي برباس العياضي شركة مكافحة حشرات خوارزمية ديكسترا مرفأ بيروت الكايد طاش ما طاش شركة كايد البسقلون كورونا سد حراض الفن البيزنطي عبد السلام بنعبد العالي رائد عودة مستشفى طيبة التخصصي غزوة خيبر شركة فواز لعامة للدراسات والمستندات كلوفيس الأول لمع قطع الغيار جميل خطاب ويلان نظم المعلومات المحاسبية محمود بن محمود البان باقادر مؤسسة بن شيهون الصحة الحقن المجهري الصين معلمات معلومات اتجاه البطولي أرضروم تنافسية شكاوي محمد الحاج سالم تكرلي مبرهنة عدم الاكتمال علاج عرق النسا موقع سنهدريم التكامل العددي كهربا الحكومة الحكومة التونسية مسالك بولية معاهدة فاليتا مستشفي بدر مشاغل مراكز التجميل محمد حافظ الشريدة وديع سعادة مشغل جرافيزم شكا الربان حديقة التجارة نقليات الهباس بن دعجم بطباط حمود بوعلام حميدة معركة ثابسوس براتا البن الاخضر مشروع تخرج الزكاه ديدفورت تاريخ فواصل الكتب توسعة المسجد النبوي نادي الفتح telnet 1978 عصبام اللوزتين سبيكمان 213 الاقتصاد رمادي عادي فندق العليا تشويه سمعه اسماك الأسماك مؤسسة