موقع الو هلثي لشز - د.منصف بن عبيد - د.منصف بن عبيد - صالون لابورجوازي العروس - كنافة الطويل السبهاني - جابر العلي المخبز العربي - أبوبدر كراج المدير - المحامي جليل الطباخ - ابو راكان - نايف ثامر الجدعي أبوصقر - مطعم الدكتور 2 - سلطان باقبص - عبايه برايفت المحل - المحامي مشعل الثليث - احمد محمد باعشن - للمساج فلبيني - ماجد الزهراني - مطعم الحجاز المعقص محمد شفيق - سعاد الخويطر - دي جي الراشد - دايه ام محمد المطيري طالع لها برهان كلن يمدحها - د صالح بسيكي - الشيشاني معالج ظهر بالزرقا - عيادة الدكتورة زينب الجفيري - بقاله نور الخفجي - مكتب بدر الفضلي - عيادة افر يانج - ناهد تركي تبع دكتور التركي - هديل العنزي - طارق الثقفي - مطابخ السمبوك - الريان - المحامي ابراهيم - ابراهيم مكتب المعاضيد للمحاماه - عبد الكريم صادق - دكتور ملهم الملوحي - هديل العنزي - مطعم كشري السوهاجي مهبوله - وليد الهولي ولد عمي - اسامه عبدالجليل - ام صالح تعالج - محامي شركه فيفا - الدكتوره نجود العجروش / استشارية جلدية مركز ديرما - حسن جواد لتآجير - ابو عمر محل الشويخ - الدكتور/ناظم - يوسف الجساس - د عبدالعزيز العنزي - مظلات كاسبان - سعد منصور الحارثي - دار الحكمه للحجامه -
الجديد استشارة قانونية حول استخراج شهادة الوفاة للمفقود - خيسوس خيمينيز زامورا - القطع باللهب - نرم (باغŒغŒن خغŒابان لغŒتکوة) - جمل (القفر) مراجع وروابط خارجية - النظيم (دوعن) مراجع وروابط خارجية - تجمع ربوت (رماة) مراجع وروابط خارجية - أكلبترة مقلمة التوزيع والموائل -
آخر المشاهدات جعران فرعوني استخداماتها - هاتف وعنوان مستشفى الفلاح الدولي - حي غبيراء, مدينة الرياض - قائمة شخصيات مسلسل الزير سالم قاءمة الممثلين - هواتف مستشفى ضبــــاء و معلومات عنها فى بتبــــوك بالسعودية - وصفة هائلة من الطب البديل لعلاج الأكزيما بالاعشاب - تقصف هيدروجيني كيفية الحدوث - سبائك الألومنيوم سبائك الالومنيوم الاخرى اضافات الالومنيوم الاخرى - قائمة الصدر الأعظم للدولة العثمانية - هواتف مؤسسة حمد هادى آل زميع للمقاولات ومعلومات عنها بالسعودية - المئة قصة المسلسل - العش الهادئ (فيلم) - هجرة عشق (القويعية) - وجهات مصر للطيران مصر - تقرير عن انتقات إلى رحمة الله والدة د/ السمراء زكي - منوعات مفيدة - الدباسة الجراحية .. أحدث عملية لاستئصال البواسير - دجاجة نيو هامبشير الاستخدام - أهم أمراض أعصاب العيون التي يقوم استشاري أعصاب العيون بتشخيصها - شركة روتانا لتأجير انواع السيارات , خدمة التأجير 24 ساعة - فرانشيسكو سفورزا الأول السيرة - طريقة عمل مرق روبيان مثل المطاعم - اكلات من المطبخ الكويتي - الاستعلام عن كفالات الأشخاص بالكويت - دابتوميسين التاريخ - معامل لاندي النظرية والتجربة - مخاطر صاعق الحشرات الكهربائي - استعلام عن عن كفالات الأشخاص بالكويت - قائمة شخصيات طوكيو غول الشخصيات الرئيسية - ستراتيغو اللعبة - ميزانية و تكاليف ودراسة جدوى مشروع ثلاجات التخزين - كلية ابن سينا رسوم الكلية - خلطة مجربة لعلاج تاخر الحمل وهرمون الحليب وتكيس المبايض - نسيج ضام خصائص النسيج الضام الشبكي والدهني - قياس التدفق الخلوي التاريخ - واحدية (فلسفة) مفاهيم قريبة - عداد خلايا الدم المبادىء والأساسيات - فرصة ثانية (مسلسل هندي) - نديم البيطار مؤلفات - حكيمة موسى الكاظم - اسباب الاستسقاء الكلوي و تضخم الكليتين عند الجنين و عند الطفل - هاتف وعنوان مستشفى الوفاء - عنيزه, القصيم - طريقة عمل مفركة البطاطا من حلقات برنامج منال العالم - أول مرة تحب يا قلبي (فيلم) قصة الفيلم - [بحث جاهز للطباعة] الموسوعة العربية الكاملة للبحوث (أكثرمن 1000 بحث ) - - أحمد نواورة نشأته - إس كيو إل تاريخ تطور لغة الاستعلامات البنائية - مناخ الجزائر خصائص المناخ في الجزائر - مورتال كومبات (مسلسل كرتوني) القصة - فينيتوين طرق الاستعمال - ابن معاشو - حانون القرطاجي الرحلة - تقلصات قوية أسفل البطن في الشهر الخامس من الحمل فما العلاج؟ - زيري بن مناد الصنهاجي حياته - طريقة تحضير ملبس اللوز خطوة بخطوة - روث بندكت مؤلّفاتها - طريقة تحضير لقيمات مقرمشه بعجينة البطاطس بالصور - هاتف و عنوان السفارة السعودية في الجزائر و معلومات عنها - طريقة تحضير حشوات للفطائر من الشيف منال العالم - عدد السعرات الحرارية في الكباب والطاقة والقيمة الغذائية - ثنائي ميثيل الأنيلين التحضير - آل الجليلي تاريخها - هاتف وعنوان بيتزا هت للأكلات السريعة - بريده 2, القصيم - بنزاثين بنزيل بنسيلين الاستعمال الطبي - مخطط الاتصال جوهر الاتصال - وجهات الخطوط الجوية الجزائرية الوجهات - سنفية - الطمحة (قبيلة) نسبهم - طريقة تحضير جبان كلوبان بطريقة سهلة - رجاء يوسف (ممثلة سورية) عن حياتها - قانون الكشافة صفات الكشافة - [بحث جاهز للطباعة] طرائق التدريس - - [بحث جاهز للطباعة] مشروع تخرج نظم معلومات , مشروع تخرج شبكات - - متلازمة الباببسية ( الكمثرية ) فيزيولوجيا المرض - طريقة تحضير المعصوب من الشيف منال العالم - العلاج الفعال لمرض جرثومة المعدة ونصائح طبية للمرضى - أدوات التهيئة العمرانية في الجزائر حسب القانون 87-03 المتعلق بالتهيئة العمرانية - ميزانية و تكاليف ودراسة جدوى مشروع تسمين الأغنام - اعتلال بيضاء الدماغ متعدد البؤر المترقي الأسباب - وصفة هائلة من الطب البديل لعلاج امراض القدم والارجل بالاعشاب - قبيلة الهزازي أقسام قبيلة الهزازي - وصفة هائلة من الطب البديل لعلاج الإسهال والقيء بالاعشاب - كفر رحتا الموقع - القره بوللي قصرالأخيار( قماطه_ليبيا ) - طارق الآمير تمثيل - هاتف و عنوان مستشفى الملك سعود بعنيزه و معلومات عنها بالقصيم بالسعودية - إدارة النوادي والفنادق للقوات المسلحة (مصر) دور القوات المسلحة - رانما النصف القصة - نصر زيد امين يحيى محي الدين فترة المجلس - قصر البخاري تاريخ - هالي أيزنبرغ عن حياتها - جعفر الفاسي - فيزا عمل للسعودية ,, شروط واجراءات استخراجها - متلازمة إفراز الهرمون المضاد لادرار البول بشكل غير ملائم التاريخ - غامد نسب قبيلة غامد - أبو عشر سبب التسمية - قلب الظلام ملخص الرواية - حارة جدر العمري (صنعاء) مراجع وروابط خارجية - سبر شرجي - عدد غراهام السياق - طريقة عمل صالونه الدجاج على الطريقه الهنديه مثل المطاعم - عبد الرحمن بن مروان الجليقي - قائمة شخصيات كابتن ماجد الشخصيات - رحلة من الخطبة إلى الزواج (فيلم هندي) - أياد راضي السيرة الذاتية - وصفة هائلة من الطب البديل لعلاج الصدفية بالاعشاب - ليون فستنغر الحياة العملية - كمال بومنير الكتب المنشورة - أوريستيا - دينامومتر - اهمية اضافة بذور حبة البركة و الشيح و الزعتر لعلائق الدواجن ودوره في تحسين الانتاج - هاتف وعنوان مستوصف حامد التخصصي - محايل, عسير - هند أبي اللمع حياتها - ماري تشوي (مسلسل) القصة - خوارزمية بلمان-فورد الخوارزمية - صوفي دي السيرة الذاتية - ميشيل مريكن - أديب شحادة أعماله - أوكسيكونازول التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية - معلومات هامة عن سلالة دجاج المطروح - فرن الهواء الساخن - ممال حراري - المعالج 80286 شريحة المعالج 80286 - سلسلة توريد نموذج سلسلة التوريد - مساعد طبيب نظرة عامة - العوضي الوكيل دواوينه الشعرية - طريقة تحضير الكانيلوني من الشيف منال العالم - وصفة تساعد على التئام الجروح: بسرعة بخلطات الاعشاب - وصفات تعمل بالمنزل - نظرية التفاعل الرمزي - فيصل الضاحي - دليم الأصول - الخوالي (مسلسل) الشخصيات - هاتف وعنوان مطعم المائدة - الطائف الحويه, الطائف - إدارة المشاة بالقوات المسلحة (مصر) مديري الإدارة - حلاقة الشعر من المناطق الحساسة - نظم أتمتة المكاتب وظائف نظم اتمتة المكاتب - طريقة عمل شوربة الشوفان من مطبخ الشيف منال العالم - الموت القادم إلى الشرق (مسلسل) قصة المسلسل - هاتف وعنوان شركة الحميدان والخويطر - طريق مكه, جدة - بولنت ارسوي طفولتها ونشأتها - ريما كركي حياتها ومشوارها المهني - مقياس حرارة تاريخ تطور المحرار - التعليم في الكويت التاريخ - قائمة مدن زامبيا المدن - هاتف وعنوان مطعم العليان البخاري - بريده, القصيم - مصلحة شؤون القبائل تاريخ - دراسة جدوى مفصلة لمشروع انتاج الزيوت العطرية - استسقاء بالأنواء معنى الاستسقاء أنواء بالأنواء - علي ولد زايد من أقواله المشهورة في اليمن - اجراءات استخراج البطاقة الصحية بقطر - حمية كامبردج تحرق الدهون جسمك يخس وزنك من 4 الى 10كغم في الشهر - رجيم ورشاقة و تنحيف وانقاص الوزن - طريقة عمل رز بالتونة يجنن بطعم لذيذ لا تفوتك - هاتف وعنوان مجمع عيادات الدكتور حسن البريكي - القطيف, الدمام - إن سي آي إس (مسلسل) التوزيع - إدارة النقل بالقوات المسلحة (مصر) مديري الإدارة - إدوارد سي تولمان - دليل إجراءات تأجير العقارات البلدية بالمملكة العربية السعودية - نص اللائحة التنفيذية لنظام الوكالات التجارية بالسعودية - هاتف وعنوان مؤسسة اياز التجارية - الطائف المركزي, الطائف - ارقام هواتف و عناوين شركة سفريات الغانم - دليل مكاتب السفر و الرحلات بالكويت - زاوية ملايخاف طالع أيضاً - ميرت ألتينشيك أنظر أيضا - صدار مستخرج طبق الأصل عن قيد الميلاد بدل فاقد بالكويت - القلاب J-K طريقة عمل القلاب JK - وصفة هائلة من الطب البديل لعلاج القولون بالاعشاب - المجلة الطبية المصرية الجديدة - هاتف وعنوان مستشفى العميس الأهلي - صبيا, جازان - بطنج أسماؤه واستعمالاته - [بحث جاهز للطباعة] خاتمة بحث ديني علمي عربي قصيره - - ازالة الام الركبة باستخدام زيت السمسم - طريقة عمل المعدس اكله كويتيه معروفه لا تفوتك - طريقة عمل فاهيتا سى فود بطعم لذيذ لا تفوتكم - قرينة الانكسار قيم قياسية - اقناع ملخص الرواية - العلاقة بين الوزن والسرعة - تخطيط بايبر تخطيط بايبر - هاتف مدرسة مجمع العليان التعليمي ثانوي و معلومات عنها بمنطقة الرياض بالسعودية - طفح جلدي نزفي الفيزيولوجيا المرضية - هاتف وعنوان مستوصف علي خمج الطبي - جيزان, جازان - خنفساء وحيد القرن الأقرباء - بنو سليم نسب قبيلة بني سليم - الزوجة الرابعة (مسلسل) قصة مسلسل الزوجة الرابعة - كربونات الصوديوم التحضير - طريقة طبخ و تحضير ملوخيه بالدجاج من وصفات منال العالم - مساحة تصويرية أنواع المساحة التصويرية - ملكاوي أصل العشيرة - المحقق كونان (الموسم 9) عناوين الحلقات - جودي ستارلينغ الحلقات التي ظهرت فيها - المغامرون الخمسة المقدمة - هاتف و معلومات عن مطعم بابل بالمدينة المنورة - قائمة مصنعي الشاحنات الترتيب حول العالم - خالد بن عبدالله بن عبد الرحمن آل سعود مزرعة جودمونت العالمية في المملكة المتحدة - مقياس غلاسكو للغيبوبة عناصر الجدول - مقاطعات هولندا قائمة بالمقاطعات - كلوريد متعدد الفاينيل المواد الأولية - [بحث جاهز للطباعة] بحث علمى حول النظرية الكلاسيكية و النيوكلاسيكية - - جهد الراحة - مزايا وعيوب شركات التوصية البسيطة وهل تصلح للمشروعات الصغيرة - هاتف وعنوان مستشفى العبيد - المبرز, الاحساء - هاتف و معلومات عن مستشفي السعودي الألماني بالمدينة المنورة - إحسان شفيق نبذة عن حياته - متلازمة اشير الأعراض - الكثيري قبيلة آل كثير همدان -
اليوم: الثلاثاء 18 يونيو 2019 , الساعة: 12:13 ص / اسعار صرف العملات ليوم الثلاثاء 18/06/2019


اعلانات
محرك البحث


كره النساء التعاريف

آخر تحديث منذ 2 سنة و 9 شهر 14 مشاهدة

شاركنا رأيك بالموضوع

التعاريف


عرف الاجتماعي آلان جونسون كراهية النساء قائلًا ما هو إلا تصرف حضاري لكره الإناث بسبب كونهم إناث. ويناقش جونسون ذلك

اقتباس كراهية النساء.. (الميسوجينية) جزء من العنصرية الجنسية وسبب رئيسي وهام لاضطهاد النساء في المجتمعات الذكورية. وتظهر كراهية النساء بأشكال مختلفة، في النكات، المواد الإباحية، العنف، وتعليم النساء ازدراء أجسادهن. Cite journal url http //books.google.com/?id V1kiW7x6J1MC&pg PA197&dq allan+johnson+misogyny v onepage&q&f false The Blackwell dictionary of sociology A user's guide to sociological language isbn 978-0-631-21681-0 author1 Johnson first1 Allan G year 2000 accessdate Nov ber 21, , ( ideology in all small capitals in original).



أما ميشيل فلوود فقد عرفت (الميسوجينية) بكراهية النساء، وأضافت ملاحظات

اقتباس وعلى الرغم من انتشار كراهية النساء بين الرجال على وجه التحديد، إلا أنها ت أيضًا من قبل النساء تجاه بعضهن البعض، أو حتى تجاه أنفسهن. إن كراهية النساء (الميسوجينية) هي بمثابة نظام فكري وإيديولوجي صاحب المجتمعات الأبوية أو الذكورية منذ آلاف السنين ومازالت المرأة توضع في مناصب ثانوية وتحد من فرص حصولها على السلطة وصناعة القرار. واعتبر أرسطو أن النساء عبارة تشوهات طبيعية أو رجال ناقصين. ومنذ ذلك الوقت، كانت المرأة هي كبش الفداء في مجتمعها، وزاد من ذلك تأثير إعلام القرن الواحد والعشرين في تشيئ المرأة الذي عزز بدوره نشأة ثقافة كراهية الذات والتركيز على عمليات التجميل وفقدان الشهية والشره المرضي.


القواميس اللغوية عرّفته أيضًا بكراهية النساء، بالضغينة، أو عدم حب، أو عدم الثقة بالنساء وفي استجابة لأحداث وقعت في البرلمان الأسترالي في عام ، قام قاموس ماكواير (قاموس الإنجليزية الأسترالية والنيوزلندية) بتوسيع هذا المفهوم ليشمل ليس فقط كراهية المرأة ولكن العنصرية المسبقة ضد المرأة .


في اليونان القديمة


في كتاب مدينة سقراط مقدمة إلى أثينا الكلاسيكية ، لـ جية دبليو روبرتز قال إن كراهية النساء تُعدّ تقليدية في الأدب اليوناني وهي أقدم من الكوميديا والتراجيديا، قديمة جدًا كعهد هيسود على الأقل.


مصطلح (misogyny) هي كلمة إنجليزية ويعود أصلها إلى كلمة يونانية قديمة misogunia والمكونة من مقطعين المقطع الأقدم والأطول والأكثر اكتمالًا أتى من فيلسوف ينتمي للمذهب الرواقي يدعى أنتيبيتر طرسوس في مسلك معنوي يعرف ب عن الزواج 150 سنة قبل الميلاد، يناقش أنتيبيتر بأن الزواج هو الأساس التي تقوم عليه الدولة، ويعتبر أنه مبني على مرسوم إلهي -الإيمان بتعدد الآلهة-(الشركية).


وقد استخدم مصطلح كاره للنساء، لوصف كتابات يوربيديس المعتادة tؤ“n misogunian en tإچ graphein (د„ل½´خ½ خ¼خ¹دƒخ؟خ³د…خ½خ¯خ±خ½ ل¼گخ½ د„ل؟· خ³دپخ¬د†خµخ¹خ½ كراهية النساء في الكتابة ). ولكنه ذكر ادعائه هذا بصورة متناقضة نوعا ما، حيث اقتبس عن يوروديوس في بعض المواضع، امتداحه للزوجات.


ولكن انتباتور لم يذكر ما الذي دفعه للاعتقاد بأن بعض كتابات يوروديوس توحي بكراهية النساء، ولكنه ببساطة عبر عن معتقداته بأن بعض الرجال( يقصد يوروديوس) وإن كانوا يكرهون النساء لكنهم يمتدحون الزوجات، حاسماً بذلك جدله حول أهمية الزواج. ويقول، إن هذا الشيء حقًا بطولي .


ولكن سمعة يوبيديز كمعادي للمرأة عرفت من مصدر آخر. اثينوس في عمله الأدبي ديبنوسوفيسفي أو مائدة الأساتذة، له شخصية من الحضور على المائدة يقتبس مقولة لهيرونيموس من مدينة كارديا تؤكد أن وجهة النظر هذه كانت منتشرة، بينما كان يعرض سوفوكليس تعليقه على الموضوع.

اقتباس الشاعر يوريبيديس أيضاً كان متعلقاً جداً بالنساء في جميع المناسبات كان هيرومينوس في سرده التاريخي يقول ما يلي عندما قال أحدهم لسوفوكليس أن يوريبيديس هو كاره للنساء، قال هو ربما كذلك، في التراجيديا الخاصة به، لكن في الفراش هو محب للنساء أثينيس،ديبنوسوفيست، القرن الثاني و الثالث.


بصرف النظر عن سمعة يوريبدوس، أنتيبيتر ليس الكاتب الوحيد الذي يرى التقدير للنساء في كتاباته، اعتقدت كلًا من كاثرين هيندرسون و باربرا مكمانوس أنه من أكثر الكتاب القدماء تعاطفًا مع النساء واستشهدتا بنقاد حديثين نسبيا ليؤيدوا دعواهما.


استخدام آخر لازال قائما للكلمة الإغريقية المصدر على يد كريسيبوس، في مقطع من كتابه في الوجدان وقد اقتبس منه جالين في ابقراط الوجدان هنا الميسوجيني كراهية النساء هي الأولى في قائمة قصيرة من ثلاث عناصر. سخط على النساء الميسوجيني كاره للنساء ..كاره للخمر مايزونيان .... كاره للإنسانية مايزانثروبيان


وجهة نظر كريسيببوس أكثر تجردًا من انتايباتير. وقد اقتبس جالين المقطع كمثال لرأي مخالف ومناقض لرأيه.. على ما يبدو أنه يصنف كراهية النساء ضمن كراهية البشر بشكل عام، وحتى ضمن كراهية الخمر. كان الاعتقاد الطبي السائد في ذلك الوقت أن الخمر يقوي الروح والبدن على حد سواء


إذا، مثل رفيقه ذو المذهب الروقي، أنتيبيتر، ينظر لكراهية النساء بسلبية، كمرض، والنفور من شيء جيد. وأن مشكلة الأحاسيس المتعارضة أو المتبادلة كانت مستمرة مع الكُتّاب القدامى. اقترح ريكاردو سيللس وجهة النظر الرواقية التي تقول أن الرجل لا يتحول فقط بين الولع بالنساء إلى كراهية النساء وبين عمل الخير والإحسان إلى بغض الجنس البشري بل إنه يتشجع لأحدهما بسبب الآخر .


و كان أرسطو أيضًا يُعدّ من كارهي النساء، فقد كتب سابقًا أن النساء أدنى منزلة من الرجال. فمثلا لنستشهد بفهرس سينثا فريلاند أرسطو قال أن شجاعة الرجل تكمن في إعطاء الأوامر بينما المرأة في الطاعة والاستجابة، وبأن المادة تتوق للشكل كما المرأة للرجل البشع للجميل. وبأن للمرأة أسنان أقل من الرجل. وبأن المرأة رجل غير مكتمل أو فيه تشويه. والتي تشارك في المادة فقط وليس في الشكل مع أجيال النسل. وبأن المرأة في العموم كيان أدنى منزلة. وبأن شخصية المرأة في التراجيديا ستكون غير مقبولة إن ظهرت بصورة شجاعة أو قوية فريلاند 1994 145-46


في دليل فلسفة أفلاطون و(الجمهوية) الصادر عن دار روتليدج، يصف نيكولاس باباس مشكلة كراهية النساء ويقول

اقتباس في (الاعتذار) يصف سقراط أولئك المدافعين عن حياتهم في المحكمة أنهم ليسوا بأفضل من النساء (35). ويحذر تيماوس الرجال أنهم إذا لم يتحلوا بالأخلاق الحميدة فقد يعاد خلقهم في الحياة التالية على صورة نساء (42b-c). 75دي-ايه) يحتوي كتاب (الجمهورية) على الكثير من الأدلة من هذا النمط من العبارات التي تشير جميعها إلى احتقار النساء (387e, 395d-e, 398e, 431b-c, 469d ). حتى سقراط كلماته في خطابه الجديد الجريء عن الزواج يرى أن النساء لا بد وأن يخضعن لسلطة الرجال. ولم يذكر مطلقًا أن يخضع الرجال لسلطة النساء. ولا يفوتنا أن نذكر هنا تركيز سقراط على تفوق الرجال على النساء في جميع المهام التي قد تسند إلى الجنسين (455c, 456a) وذكر في ملاحظته في الكتاب الثامن أن سبب الانحطاط الأخلاقي للديمقراطية هو أنها تسعى إلى تحقيق المساواة بين الجنسين (563b).


مصطلح كراهية النساء موجود أيضًا في الإغريقية مايزوجونس وفي مائدة الأساتذة أعلاه وفي حيوات متوازية لبلوتارخ حيث استخدمت كعنوان لهيراكليس في تاريخ فوكين.


كانت أيضًا عنوانا لمسرحية كتبها ميناندر، والتي نعرف بشأنها من الكتاب سبعة والذي يتعلق بشؤون الإسكندرية من ستابرو. 17 مجلد جغرافي. واقتباسات ميناندر على يد كليمنت الإسكندرية وستوبايوس المرتبط به عن طريق الزواج.


ميناندر كتب مسرحية أيضًا تدعى Misoumenos أو الرجل الذي كرهته (هي) مسرحية إغريقية أخرى بنفس الاسم مايزوجونس أي كاره النساء، كتبها سيسيرو باللاتينية وأهداها لماركوس اتيليوس الشاعر، تحدث ماركوس توليوس سيسرو بأن فلاسفة الإغريق قالوا بأن سبب كراهية النساء هو الخوف من المرأة،

اقتباس ونفس الشيء مع الأمرض الأخرى، كالرغبة في تحقيق المجد، الولع بالنساء. وهذا ما أطلق عليه الإغريق مسمى فيلوجينيا. وهكذا تولدت كل الأمراض والأوبئة الأخرى لكن يُفترض أن تلك المشاعر والتي هي بعكس هذه أن تخاف على أساسها ككراهية النساء، وبالمثل معروض في كاره المرأة للكاتب اتيلليوس. أو كره الإنسانية بشكل عام. كما ورد أن تيمون أقدم عليها. و هي ما تسمى ببغض الجنس البشري ومن نفس النوع عدم الضيافة وجميع هذه الأمراض تنطلق من رهبة تلك الأشياء التي يكرهونها أو يتفادونها شيشرون , تسكلون كويسشنز , القرن الواحد قبل الميلاد.


الشكل الأكثر شيوعا من هذه الكلمة العامة لكراهية المرأة هي ميسوجونيوس (خ¼خ¹دƒخ؟خ³دچخ½خ±خ¹خ؟د‚)

اقتباس هناك أشخاص يُتخمون ويفيضون ببساطة في علاقتهم بنفس المرأة، ما بين معجبين بالنساء وكارهين بنفس الوقت فيلو، القوانين الخاصة، القرن الأول.

اقتباس يتحد زحل مع فينوس بشكل مبجل مما يجعل أتباعه من كارهي النساء، محبي الأشياء القديمة والانتيك، ومحبي العزلة والمتقوقعين، وغير المرغوب في لقائهم، وغير الطموحين، وكارهي الجمال. بطليموس 'نوعية الروح ' في القرن الثاني .

اقتباس سأثبت لك بأن هذا المدرس الرائع هذا الكاره للنساء، لا يرضى بمُتع وملذات عادية في الليل ألسفرون، رسالة تياس إلى يوثيديميس ، القرن الثاني.


نجد الكلمة أيضًا عند فيتتوس فالينس (عالم فلكي إغريقي) في مقتطفات أدبية وعند ديماسقيس (فيلسوف وثني) في المبادئ.


وباختصار، يعتبر الأدب اليوناني كراهية النساء مرضًا وهو أمر معادي للمجتمع حيث أنه يتعارض مع مفاهيمهم في أهمية النساء كزوجات وفي الأسرة باعتبارها أساس المجتمع. وتلك النقاط مُدّونة في الأدب الثانوي بشكل واسع.


في سنّ القوانين


الخيانة المثيرة للشفقة في القانون الإنجليزي المتعارف عليه تتضمن قتل الزوج على يد زوجته، ولا يدخل فيه قتل الزوجة على يد زوجها.

كان المجرمات الإناث أكثر عرضة للحرق على عمود بدلًا من الشنق أثناء الإعدام.


الديانات


اليونان القديمة


كراهية النساء أقدم عنصرية وتحيز في العالم، يرى جاك هولاند دليل على كراهية النساء في ميثولوجيا العالم القديم في الميثولوجيا الإغريقية وبناءً على هيسيود فإن العرق البشري وُجد قبل خلق المرأة. وكان تواجدًا مسالمًا مستقلًا كشركاء للآلهة عندما قرر بوميثوس أن يسرق سر النار من الآلهة. غضب زيوس وقرر معاقبة الإنسانية بأمر قد يؤنسهم ولكنه شر في الأصل باندورا وهي أول امرأة حملت مرطبانًا (عادة ما يوصف الخطأ بأنه صندوق) نُبهت بأن لا تفتحه ابيميثوس.أخو بروميثوس، أعجب بجمالها وعصى بروميثوس الذي نبهه منها، وتزوجها ولم تستطع باندورا أن تقاوم الاختلاس على المرطبان، وعندما فتحته أطلقت عنان الشر في هذا العالم من عمل شاق ومرض وشيخوخة وموت.

البوذية


في كتابه قوة دانيال البوذية والطهارة والعنصر .. ناقش البروفيسور بيرنارد فيور من جامعة كولومبيا فقال أن البوذية لا مع النبذ ولا مع المساواة كما كان مُعتقد وقد لاحظ أن العلماء النسويّين (مع حقوق المرأة) قد أكدوا على كراهية البوذية للنساء (أو على الأقل تقديم الرجل وجعله مركزًا للكون وتاريخه وثقافته) وأكد أن البوذية تمجد الرهبان الرجال بينما تعطي أمهاتهم وزوجاتهم أدوارًا مهمة وكما كتب أيضاً

وبينما يرى بعض العلماء البوذية كجزء من حركة التحرر، يراها البعض كمصدر للقمع. وربما إنه تمييز فقط بين المتفائلين والمتشائمين، إن لم يكن بين الواقعيين والمثاليين. وكما بدأنا نستوعب أن مصطلح البوذية لا يحدد كيان متآلف لكنه يغطي عددًا من المذاهب والإيديولوجيات والم ات والبعض منها يبدو مستعدًا لتقبل ورعاية الآخرين.

اليهودية


رأى جاك هولاند دلائل كراهية النساء في العهد القديم التوراة في قصة سقوط الإنسان في كتاب سفر التكوين في كراهية النساء أقدم تحيز في العالم.

شّخَصَ حادثة سقوط الإنسان كخرافة تُلام فيها المرأة على معاناة وأوجاع البشرية (انظر أيضا الخطيئة الأصلية).

التوراة هو عبارة عن توفيق بين عدة تقاليد يهودية وهذا يفسر التناقضات المتنوعة في العهد القديم مثال على ذلك تقريران وردا عن خلق الإنسان في سفر التكوين خُلِق الرجل والمرأة بنفس الوقت طبقًا للحساب الأول ولكن جاء في الحساب الثاني أن الرجل خُلِق أولًا ثم خُلِقت المرأة من ضلعه حاول راببس تدارك هذا الإغفال الأدبي مقدمًا توضيح من خارج نص الكتاب المقدس عن الخلق، حيث صرح بأنه وقبل أن يخلق يهوه (الله) حواء خلق ليليث، زوجة آدم الأولى.

خلقت ليليث مع آدم وتشكلت من الأرض، كما كان هو، وقد استخدم يهوه القاذورات والرواسب لخلقها. آدم وليليث لم يحصلا أبدًا على علاقة متناغمة لأنها عادةً ما تتعدى ولا تستجيب له أحست ليليث بالإهانة لاضطراها للاستلقاء تحت آدم عند اللقاء الجنسي وغالبًا ما كانت تحاججه لم علي أنا أن استلقي تحتك، أنا أيضًا خلقت من تراب، وعلى هذا أنا مساوية لك ، وفي النهاية تهجر ليليث آدم وتصبح شيطانية والتي باتحادها مع آدم خلقت عدد لا محدود له من الشياطين الذين لازالوا وباءً على البشر ومصدر للإزعاج. وكما تستمر القصة، تجاهل يهوه مشكلة مطالبة النساء بالمساواة عندما عاد وخلق حواء من ضلع آدم، كجزء غير مهم من جسد الإنسان تشريحيا .

إلى جانب خلق حواء من ضلع آدم لفرض السيطرة الذكورية، يصغر الكتاب المقدس من شأن المرأة من خلال دور حواء في إغواء آدم وسقوطه من الجنة بعد أن أكل الفاكهة الممنوعة من شجرة المعرفة، سأل يهوه آدم إن كان قد أكلها فأجاب آدم أعطتني حواء الفاكهة من الشجرة وأنا أكلتها.. عندها لعن الإله حواء قائلًا سأضاعف شقائك وآلامك وستحملين الأطفال بألم، ستخضعين للزوج وستنصاعين له. تصرف حواء فرض الموت في عالم الإنسان، إلا أنها أقنعت الحيوانات أن تأكل من فاكهة شجرة المعرفة وبذلك فرضت الموت على عالم الحيوانات أيضًا. حواء هي النسخة العبرية من باندورا اليونانية وخلافًا لكل الديانات المعاصرة والمجاورة، لا نجد في اليهودية ملائكة إناث وبذلك تنصلت من أي فكرة توحي بقدسية المرأة أو قوتها التي يمكن أن نأخذ عنها.

عالم الدين والآثار رولاند دي فوكس يربط مابين الوضع الاجتماعي والقانوني للزوجة الإسرائيلية الأقل مرتبة من وضع الزوجة في الدول المجاورة . . . الزوج بإمكانه تطليق زوجته . . و في المقابل، النساء ليس بإمكانهن طلب الطلاق . . الزوجة تخاطب زوجها ببال أو السيد؛ وهي تناديه أيضًا بأدون أو الرب؛ فتخاطبه في الواقع كالعبد الذي يخاطب سيده أو الرعية التي تخاطب ملكها. تدرج الوصايا العشر زوجة الرجل بين ممتلكاته . . و تبقى قاصر طيلة حياتها والزوجة لا ترث من زوجها، ولا البنات من آبائهن، ما عدا إن لم يكن هناك وارث ذكر.

المسيحية


الاختلافات في التقاليد والتفسيرات للكتاب المقدس تسببت في ظهور طوائف مسيحية تختلف في معتقدها حول اعتبار كراهية النساء. تدّعي كاثرين روجرز في المساعد المزعج أن المسيحية كارهة للنساء، حيث تعرض أمثلة محددة من رسائل بولس الرسول في العهد الجديد، تقول أن إرث كره النساء المسيحي تعزز من قبل من يسمون آباء الكنيسة، مثل ترتوليان الذي كان يعتقد أن المرأة ليست فقط بوابة الشيطان ، بل معبدًا مبنيا على مجاري الصرف الصحي . يصرّح روجرز

مهدت رسائل القديس بولس الأسس الأولى لكراهية النساء في الديانة المسيحية من خلال إبراز الشعور بالذنب إزاء م ة الجنس، والتركيز على ضرورة إخضاع المرأة، والتحذير من غوايتها.


وعلى النقيض، يرى علماء آخرون أن المسيحية لا تشمل أو يجب أن لا تشتمل على مبادئ كراهية النساء. ذكر العالم الانجيلي في معهد فولر للدراسات اللاهوتية أن الآية 3 28 من سفر رسالة الرسول بولس إلى أهل غلاطية والتي تقول (ليس يهودي ولا يوناني. ليس عبد ولا حر. ليس ذكر ولا أنثى. لأنكم جميعا واحد في يسوع المسيح) تعد الأساس اللاهوتي في إشراك النساء والرجال على حد سواء في كل مهام الكنيسة.

في كتابة المساواة لدى المسيح؟ غلاطية 3-28 والنزاع الجنسي، يقول ريتشارد هوف أنه بالرغم من أن غلاطية 3-28 تعني أن جنس المرء لا يؤثر على الخلاص، إلا أن هناك نمط تحاكي فيه المرأة خضوع الكنيسة للمسيح (أفسس 5 21-33) ويحاكي الزوج حب المسيح للكنيسة . كتبت مارغاريت رينك، وهي عالمة نفس إكلينيكية في كتاب الرجال المسيحيين الذين يكرهون النساء أن الثقافة الاجتماعية المسيحية في الكثير من الأحيان تسمح بسوء استخدام المبدأ التوراتي للخضوع بطريقة كارهة للنساء. ولكنها تقول أن هذا تشويه لعلاقة صحية فيها خضوع متبادل وهي محدد في العقيدة المسيحية حيث الحب مبني على أن احترام متبادل وعميق هو المبدأ التوجيهي من وراء كل القرارات والأفعال والمخططات . كما أن الباحث الكاثوليكي كريستوفر ويست يقول أن الهيمنة الذكورية تتعدى على خطة الله وهي نتيجة للخطيئة .


الإسلام


قبل الإسلام كانت المرأة مسلوبة الحقوق والإرادة، بل كان يتم وأد البنات في مهدها، ثم جاء الإسلام فرفعت الظلم عنها، وأوصى بحفظ حقوقها وإعلاء شأنها، بل جعلتها شقيقة الرجل في جميع الأحكام الشرعية، فيقول النبي محمد ص إِنَّ النِّسَاءَ اقتباس مضمن النِّسَاءَ شَقَائِقُ الرِّجَالِ رواه أحمد والترمذي.استوصوا بالنساء خيرا]، إسلام ويب، نشر في 3 ، دخل في 4 بل وأوصى النبي وصية خاصة بها، فقال اقتباس استوصوا بالنساء خيرا رواه مسلم . وبل إن السورة الرابعة في القرآن تُسمى سورة النساء]، والقرآن يخاطب الرجل والمرأة على حد سواء.


ومع ذلك يستخدم البعض الآية 34 من تلك السورة لنقد موقف الإسلام من المرأة. الآية تقول قرآن مصور النساء 34 .

يناقش تاج هاشمي الميسوجينية أو كراهية النساء وعلاقته بالثقافة الإسلامية وفي بنغلادش خصوصًا، في كتاب الإسلام الشائع الميسوجينية دراسة حالة بنغلادش

نتيجة للتفسيرات الشخصية للقرآن (من قبل رجال بشكل شبه حصري)، وانتشار رجال الدين الكارهين للنساء وقوانين الشريعة الرجعية في غالبية الدول المسلمة ، يُعرف الإسلام بأنه مرادف لترويج كره النساء بأسوأ أشكاله.

على الرغم من أنه ما من طريقة للدفاع عن التقاليد العظيمة للإسلام بأنها ليبرالية وعادلة للنساء، يمكننا أن نفرق بين النصوص القرآنية وكم النصوص والأقوال الكارهة للنساء من قبل رجال الدين التي لا تمت للقرآن بصلة.

في مقال في جريدة واشنطن بوست، تحدثت إسراء نعماني عن الآية 34 من سورة النساء وقالت أن العنف المنزلي متفشّ اليوم في المجتمعات غير المسلمة، ولكن الإباحة الدينية الظاهرة في الإسلام تجعل التحدي أصعب . كتبت إضافة لذلك بالرغم من أن المؤرخين الإسلاميين أجمعوا على أن النبي محمد ص لم يضرب إمرأة قط، فإن من الواضح أن المجتمعات الإسلامية تواجه مشكلة العنف الأسري ، تقول نعماني في كتابها لا إله إلا الله أن البروفيسور في جامعة جنوب كاليفورنيا رضا أصلان كتب أن التفسير الكاره للنساء قد لازم تلك الآية، لأن التفسير القرآني كان حكرًا على الرجال المسلمين .


السيخية


كتب الباحثان ويليام رينولدز وجولي ويبر أن الغورو ناناك ديف، مؤسس تقليد المذهب السيخي، كان محاربًا من أجل حقوق النساء ولم يكن بأي شكل من الأشكال كارهًا للنساء بعكس بعض معاصريه. على أي حال، العنف المنزلي وجرائم الشرف هي جزء أيضًا من الثقافة السيخية بسبب التفسيرات الثقافية للميسوجينيين أو كارهي النساء.

العلمولوجية فلسفة دينية تطبيقية


كتب رون هوبارد المقاطع التالية في كتابة (ساينتولوجي علمولوجية قراءة جديدة للحياة) 1965

المجتمع الذي يربي نسائه على كل شي عدا إدارة الأسرة والاهتمام بالرجل وتنشئة أجيال المستقبل هو مجتمع يمضى إلى الزوال

يمكن للمؤرخ أن يربط بين التراجع الحاد للمجتمع مع بداية مشاركة المرأة على قدم المساواة مع الرجل في الشؤون السياسية والاقتصادية، لأن هذا يعني أن الرجال قد بدأوا في الانحلال وأن النساء لم يعودوا نساء البته. هذه ليست خطبة عن دور أو مكانة المرأة، إنه بيان لحقيقة واضحة ومهمة .

وقد انتقدها ألان سرشتول من ذا فايلج فويس بوصفها تعبيرًا عن الكراهية تجاه النساء ولكن د. غوردون ملتون البروفيسور في جامعة بايلور كتب أن هابارد قد تجاهل وتراجع عن الكثير من آرائه السابقة حول النساء، والتي اعتبرها ملتون مجرد أصداء لأحكام ذلك الزمن. وأضاف ملتون أن الكنيسة العلمموية ترحب بكلا الجنسين على حد سواء على كل المستويات من مراكز قيادية إلى مراكز الإرشاد، حيث ينظر العلممويون للبشر ككائنات روحية.


فلاسفة القرنين الثامن عشر والتاسع عشر


وينينجر


اتهم وينجير بكراهيته للنساء في كتابه الجنس والشخصية، حيث أنه وصف الجزء الخاص بالمرأة في كل فرد بأنه لاشيء أساسًا فلا وجود حقيقي لها، وليس لها وعي مؤثر أو عقلاني.

شوبنهاور


يُتهم آرثر شوبنهاور بكره النساء بسبب مقالته حول النساء ، التي عبر فيها عن معارضته لما أسماء بالحماقة التيوتوني-مسيحية حول شؤون المرأة. فيزعم أن المرأة بحكم طبيعتها يجب أن تطيع وأيضًا قام بتدوين هذا الرجال بطبيعتهم غير مبالين ببعضهم البعض ولكن النساء بطبيعتهم متنافسات


نيتشه


صرح فريدرخ نيتشه بأن كل نوع أعلى من الحضارة يعني ضوابط أكثر صرامة على النساء (ما وراء الخير والشر 7 238). من المعروف أنه قد قال النساء أقل من الضحلة، و هل أنت ذاهب للمرأة؟ لا تنسى السوط ! هناك جدل حول إذا كان هذا يرقى إلى درجة كره النساء، وإذا كانت مهاتراته ضد النساء تؤخذ على محمل الجد، وحول طبيعة آرائه عن النساء.


كانط


تشارلوت ويت كتبت عن كتابات كانط وأرسطو أنها تحتوي على تصريحات علنية من التفرقة والعنصرية وقد وجدت تصريحات مهينة للمرأة صدرت من كانط في كتابه Observations on the Feeling of the Beautiful and Sublime

هيغل


قيل عن نظرة هيغل للنساء أنها كارهة لهم. تستخدم فقرات من كتابه مبادئ فلسفة الحق باستمرار لإظهار كرهه المزعوم للنساء.

النساء قادرات على التعلم، ولكنهن لسن مخلوقات لنشاطات تتطلب قدرة شاملة، كالعلوم المتقدمة، أو الفلسفة أو بعض أنواع الإنتاج الفني... لا تنظم النساء أعمالهن حسب متطلبات شاملة، ولكن بناءً على رغبات وآراء اعتباطية.


نظرية النسويّة


في أواخر القرن العشرين، ادعى منظرو الموجة الثانية من الحقوقية النسوية أن كراهية المرأة هي سبب ونتيجة لتركيبة المجتمع الذكوري.

يصنف الحقوقيون النسويون التقليديون الكثير من السلوكيات كـ كراهية للمرأة وبحسب حقوقيين نسويون، تتجلى كراهية النساء في أوضح صورها عندما يُجاهر بكره عموم النساء فقط لأنهن إناث.

بحسب النظريات الحقوقية النسوية، قد توجد أنواع أخرى من كره النساء تكون أقل ظهورًا، فبعض كارهي النساء قد يكونوا متحيزين ضد النساء بالإجمال، أو قد يكرهوا نساء بسبب عدم توافقهن من التصنيفات المقبولة لديهم يدعي مؤيدو نموذج واحد أن بعض كارهي النساء يفكرون بطريقة انقسامية (الأم أو العاهرة)، حيث لا يمكن للنساء إلا أن يكن أمهات أو عاهرات . هناك نموذج مغاير يدعي أن بعض الرجال يفكرون بطريقة انقسامية أخرى العذراء/العاهرة، حيث أن النساء اللاتي لا يلتزمن بالمعايير الإبراهيمية للنقاء الأخلاقي يعتبرن عاهرات . [بحاجة لاستشهاد]

يستخدم لفظ ميسوجينية كثيرًا بسياق أوسع لنعت أي شخص يعتبر أن لديه نظرة متحيزة تجاه النساء كمجموعة.

إذن، شخص مثل شوبنهاور يطرح أن النساء بطبيعتهن خاضعات للرجال، قد انتقد من قبل بعض الباحثين [من؟] بأنه كاره للنساء. مثال آخر رجل يعتبر زير نساء ينظر له ككاره للنساء. أمثلة على مثل هذا الرجل هو جياكومو كاسانوفا و دون خوان، اللذان اشتهرا بكثرة علاقاتهم مع النساء.

في النظرية النسوية كره النساء هو موقف سلبي من النساء كمجموعة، إذن لا حاجة لمعرفة موقف الكاره تجاه كل امرأة على حده.

آراء شخص ما الكارهة للنساء ليس من الضروري أن تمنعه من التمتع بعلاقات إيجابية مع بعض النساء. بالمقابل، العلاقات السيئة مع بعض النساء ليست بالضرورة دليلًا على آراء كارهة للنساء. إن المصطلح، كغيره من مصطلحات المواقف السلبية، ينطبق على تصرفات ومواقف متنوعة.

تدعي المنظرة النسوية ماريلين فراي أن كره النساء متمركز حول الرجال وحول الانجذاب المثلي. في كتاب سياسة الحقيقة ، تحلل فراي ميزة كره النساء المزعومة في الأدب الخيالي والتبريرية المسيحية لسي. إس. لويس تجادل فراي أن هذا الكره للنساء تميز الذكر بأنه موضوع اهتمام شهواني. تقارن بين الشخصية الكارهة للنساء والمثالية المزعومة من قبل لويس حول العلاقات بين الجنسين وبين شبكات الدعارة الذكرية المخبأة، اللتان تشتركان بنوعية الرجال الباحثين عن الهيمنة على أشخاص ينظر إليهم أنهم أقل احتمالًا للقيام بدور الخاضع في مجتمع أبوي، ولكن في كلا الحالتين يفعلانها سخريةً بالنساء.

بمقارنة كره النساء بكره الرجال، يقول عالم الاجتماع بجامعة ولونغونغ مايكل فلود أن كره الرجال يفتقد إلى الكره الغريزي النظامي، الموثق بالقوانين عبر التاريخ الموجود عند كره النساء.

كاميل باليا، التي تعتبر نفسها نسوية منشقة والتي تتعارض باستمرار مع الأكاديميين النسويين الآخرين، تجادل بأن التفسير المستوحى من الماركسية لكراهية النساء السائد في نسوية الموجة الثانية تشوبه عيوب خطيرة. وعلى العكس، ترى باجليا أن بقراءة النصوص التاريخية بتأمل يمكننا أن نستنتج أن الرجال لا يكرهون النساء بل يهابونهن.

تمييز



كره النساء أو الميسوجينية (من لغة يونانية اليونانية خ¼خ¹دƒخµل؟–خ½ + خ³د…خ½خ®) هي كراهية أو احتقار النساء أو الفتيات. وكما اعتبره الخطيب الروماني شيشرون ناجماً عن مصطلح الخوف من النساء لات Gynophobia . ويصب في نفس الموضوع مصطلح آخر قريب من الموضوع هو كراهية الزواج . وفقًا لنظرية مناصري حقوق المرأة، فإن الميسوجينية أو كره النساء يمكن أن تتجلى بعدة صور، منها التمييز الجنسي، واحتقار النساء، والعنف ضدهن، و اعتبار المرأة كأداة جنسية. مرجع كتاب الأخير Code الأول Lorraine العنوان Encyclopedia of F inist Theories سنة 2000 الناشر Routledge مكان London الرقم المعياري 0-415-13274-6 الإصدار 1st الصفحة 346 مرجع كتاب الأخير Kramarae الأول Cheris العنوان Routledge International Encyclopedia of Women سنة 2000 الناشر Routledge مكان New York الرقم المعياري 0-415-92088-4 الصفحات 1374–1377 لطالما ظهرت كراهية النساء كسمة بارزة في الأساطير القديمة، في مختلف الأديان أيضًا بالإضافة لذلك، تم وصف العديد من الفلاسفة الغربيين المُؤثرين بِكارهي النساء. يقابل هذا المصطلح مصطلح آخر يعرف بكراهية الرجال (Misandry) ويعارضه مصطلح (Philogyny) وهو ما يعرف بعشق النساء أو الولع بهن.

 
التعليقات

لم يعلق احد حتى الآن .. كن اول من يعلق بالضغط هنا

تصنيفات الموقع
شاهد الجديد لهذه المواقع
بئر السبع ميسوكسيمايد تل هشومير المرجة الزرقاء أسامة بن زيد الغاف دراسة جدوى خطة عمل روبرك الطاقة الداخلية مذكرات دورية نحو الشرق ايو جيما العياضي برباس العياضي شركة مكافحة حشرات خوارزمية ديكسترا مرفأ بيروت الكايد طاش ما طاش شركة كايد البسقلون كورونا سد حراض الفن البيزنطي عبد السلام بنعبد العالي رائد عودة مستشفى طيبة التخصصي غزوة خيبر شركة فواز لعامة للدراسات والمستندات كلوفيس الأول لمع قطع الغيار جميل خطاب ويلان نظم المعلومات المحاسبية محمود بن محمود البان باقادر مؤسسة بن شيهون الصحة الحقن المجهري الصين معلمات معلومات اتجاه البطولي أرضروم تنافسية محمد الحاج سالم تكرلي مبرهنة عدم الاكتمال علاج عرق النسا سنهدريم كهربا الحكومة الحكومة التونسية معاهدة فاليتا مستشفي بدر مشاغل مراكز التجميل محمد حافظ الشريدة وديع سعادة مشغل جرافيزم الربان حديقة التجارة نقليات الهباس بن دعجم بطباط حمود بوعلام حميدة معركة ثابسوس براتا البن الاخضر الزكاه ديدفورت تاريخ فواصل الكتب توسعة المسجد النبوي نادي الفتح telnet 1978 عصبام اللوزتين سبيكمان 213 الاقتصاد رمادي عادي فندق العليا تشويه سمعه اسماك الأسماك مؤسسة الجهاز القلبي الوعائي italia قراي سجاد الجامعة السويسرية المفتوحة بيرو هاري فواز الحاتم