الرئيسية / نظام الألوان مونسل الشرح

نظام الألوان مونسل الشرح

الشرح

Munsell color sphere.png تصغير 200بك كرة اللون لمونسل عام م 1900 . وقد اكتشف مونسل لاحقا أنه بالحفاظ على الصبغة والقيمة والصفاء اللوني، فإن الألوان السطحية لا يمكن أن تكون بشكل كروي.

يتألف النظام من ثلاثة أبعاد مستقلة يمكن تمثيلها نظام إحداثي أسطواني اسطوانيا بمجسم ألوان ثلاثي الأبعاد غير منتظم صبغة اللون الصِبغة ، وتقاس بالدرجات في الدوائر الأفقية. صفاء اللون ، وتقاس قطريا من المركز إلى الخارج بدءا من المحور الشاقولي ذي اللون الرمادي الحيادي. قيمة اللون ، تقاس شاقوليا من 0 ( أسود الأسود ) إلى 10 ( أبيض الأبيض ).

حدد مونسل توزع الألوان على طول الأبعاد السابقة بأخذ أبعاد قياسات الاستجابة البصرية البشرية. في كل من هذه الأبعاد، كانت ألوان مونسل التي صنعها قريبة من perceptually uniform بحيث جعلت الشكل الناتج غير منتظم إلى حد بعيد. وقد شرح مونسل ما يلي

اقتباس الرغبة في ملائمة الألوان لسطح جسم ما، مثل الهرم، والمخروط، والاسطوانة أو المكعب، مترافقا مع نقص الاختبار المناسب، أدت إلى العديد من الحسابات المنحرفة عن القيم الصحيحة، وقد أصبح واضحا أن دراسة القياس الفيزيائي لقيمة وصفاء اللون للخضب لن يتمثل في مجسم منتظم. ألبرت هنري مونسل ألبرت مونسل نظام ألوان وترميز الخضاب Munsell (1912), pp 239

صِبغة اللون

تقسم كل دائرة في نظام مونسل إلى خمسة صبغة اللون صبغات أساسية الأحمر Red، والأصفر Yellow، الأخضر Green، الأزرق Blue، الأرجواني Purple، مع خمسة صبغات متوسطة بين الصبغات الأساسية المجاورة Cleland (1921), Ch. 1]. تقسم هذه الدرجات العشرة إلى 10 درجات فرعية، إذن يصبح لدينا 100 صبغة عدد صحيح كعدد صحيح . اللونان المتوضعان على طرفي دائرة الصبغة يكون لهما نفس قيمة وصفاء اللون وتسمى لون مكمل بالألوان المتتامة ، وتمزج وفق لون جمعي نظام اللون الجمعي] مع الرمادي الحيادي ذو القيمة اللونية نفسها. يظهر الشكل في الأسفل أربعين من صبغات مونسل موزعة بانتظام، مع متمماتها الموزعة شاقوليا.

صبغات مونسل

قيمة اللون

تتفاوت قيمة اللون أو إشراق اللون (lightness) على طول مجسم الألوان ، من الأسود (قيمة 0) في الأسفل إلى الأبيض (قيمة 10) في الأعلى. Cleland (1921), Ch. 2 تتوضع الألوان الرمادية الحيادية على طول المحور الشاقولي بين الأسود والأبيض.

وقبل مونسل، رسمت مجسمات الألوان العديدة الإضاءة من الأسود في الأسفل إلى الأبيض في الأعلى، مع تدرجات رمادية بينهما، ولكن أهملت هذه النظم ثبات الإشراق الإدراكي بين الشرائح الأفقية. وبدلا من ذلك رسموا لونا أصفرا مشبع بشدة، وأزرق مشبع بشدة، وأرجواني (عاتم) على طول القطر.

صفاء اللون

صفاء اللون إنج Chroma ويمثل نقاء اللون، ويقاس صفاء اللون قطريا من مركز كل شريحة، وكلما كانت قيمة صفاء اللون أقل، كان اللون أقل نقاء (باهتا أكثر، كما في الألوان الفاتحة). Cleland (1921), Ch. 3

لاحظ عدم وجود حدود عليا حقيقية لصفاء اللون. مناطق مختلفة من فضاء لوني الفضاء اللوني لها إحداثيات أعظمية مختلفة لصفاء اللون. مثلا، الألوان الصفراء الفاتحة لها صفاء أكثر من الألوان الأرجوانية الفاتحة، بسبب طبيعة العين وفيزياء المحفزات اللونية. يؤدي هذا إلى نطاق واسع من مستويات الصفاء اللوني الممكنة – حتى المستوى 30 لبعض الصِبغات – مع القيمة اللونية (لذلك من الصعب أو من المستحيل صنع أجسام مادية ملونة ذات صفاء لوني عالي، ولا يمكن إعادة تصنيعها في بعض شاشات الحاسوب الحالية).

مونسل-5PB-5Y

لاحظ أن < >كتاب مونسل للون تحتوي عينات ألوان أكثر من هذا المخطط لكلا 5PB و 5Y (خصوصا الألوان الصفراء الفاتحة، حتى 5Y 9/20، وهذا أكثر بمرتين 5Y 8/10 المربع على اليسار)، وهذه الألوان غير قابلة لإعادة التصنيع في فضاء لوني sRGB الفضاء اللوني sRGB ، لأنه محدود سلسلة لونية السلسلة اللونية المصممة لمطابقة الإظهار في رائي الرائي و حاسوب الحاسوب .

أنظر أيضا

  • رال
  • Munsell color syst ar.png تصغير 290 بك نظام الألوان مونسل، يظهر دائرة صبغة اللون الصبغات عند قيمة اللون 5 و صفاء اللون 6، القيم الحيادية من 0 حتى 10، و صفاء اللون للأزرق الأرجواني (5PB) عند قيمة اللون القيمة اللونية 5.

    نظام الألوان مونسل إنج Munsell color syst في علم قياس اللون ، فإن نظام الألوان مونسل هو فضاء لوني يحدد الألوان اعتمادا على ثلاث أبعاد لونية صبغة اللون ، قيمة اللون ()، و صفاء اللون . وقد وضعه ألبرت هنري مونسل في العقد الأول من القرن العشرين .

    أنظمة الألوان التي سبقت نظام الألوان مونسل وضعت الألوان في مجسم الألوان مجسم للألوان ثلاثي الأبعاد وبأشكال مختلفة، ولكن مونسل كان أول من فصل صبغة اللون صبغة و قيمة اللون قيمة و صفاء اللون في إتساق إدراكي (perceptual uniformity) وأبعاد مستقلة، وكان أول وضح الألوان في فضاء ثلاثي الأبعاد. Kuehni (2002), p 21 نظام مونسل، وخصوصا آخر ترميز له، يعتمد على قياسات صارمة رؤية اللون للاستجابة البصرية البشرية للون، واضعا إياها في إطار علمي تجريبي. وبسبب اعتماد النظام على الإدراك البصري البشري، فقد صمد في وجد أنظمة الألوان الحديثة، ومع أنه استبدل في بعض الاستخدامات بأنظمة ألوان أخرى مثل CIELAB (L*a*b) و نظام CIECAM02 فإنه بقي واسع الاستخدام حتى وقتنا الحاضر. Landa (2005), pp 437–438,

    عن admin

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *